رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

العثور على جثة مفقود فى القطار من المنوفية بعد يوما من البحث

حادث القطار طوخ
حادث القطار طوخ

أعلن  شقيق أحد ضحايا حادث قطار طوخ، انه قد عثر على. جثمان شقيقة داخل المستشفى والتعرف عليها بعد مرور 24 ساعة من البحث، وإطلاق العديد من المناشدات عبر مواقع التواصل الاجتماعي 

 

وأكد إبن عم هاني بيومي أحد ضحايا قطار الموت في حادث قطار طوخ، إنهاء الإجراءات القانونية، لدفن الجثمان في مقابر الأسرة بقرية ميت البيضا التابعة لمركز الباجور في محافظة المنوفية، في الساعات الأولى من صباح اليوم، بعدما تعرضت الأسرة لصدمة وعناء كبير من البحث في مستشفيات القليوبية ومشرحة زينهم مما كان بالأمر المراهق نفسيا والمدمر لااهله وذويه 

 

 

وكانت قد ظلت  عائلة هاني يوما كاملا تبحث  عن جثمان شقيقهم هاني بيومي عفيفي بيومي، والمقيم بقرية ميت البيضا، بمركز الباجور في المنوفية، والذي يعمل بمستشفى النيل للتأمين الصحي بشبرا الخيمة.

 

وأشار شقيق ضحية حادث قطار طوخ الحديث،ا أنه دخل المستشفيات جميعها، ورأى أشلاء للضحايا ولم يتعرف على شقيقه حتى الآن، واصفًا تلك المشاهد بالصعبة على أي مخلوق، مطالبًا بسرعة إجراء تحاليل لإثبات هوية الجثامين وتسلم جثمان شقيقه لدفنه.

 

ويقول عفيفي بيومي، شقيق المتوفي،  إنهم فوجئوا بالأمس بانتشار صورة بطاقة شقيقه، وأنه من أحد ضحايا حادث قطار طوخ.

ويضيف “ذهبنا إلى بنها للتأكد من الأمر وتسلم الجثمان، ومن يوم أمس ونحن في الشارع نبحث عن جثمان أخي من مستشفى لمستشفى ومن قسم الشرطة للطب الشرعي”.

 


وأضاف شقيق ضحية حادث قطار طوخ، أن شقيقه أب لثلاثة أبناء، ويعمل موظفًا في مستشفى النيل بشبرا الخيمة، مشيرًا إلى أنه يعتاد على ركوب القطار من شبرا إلى بنها ويغير الخط من بنها إلى المنوفيةوأكد أن جميع أقاربه وأشقائه منذ ليلة أمس في القليوبية يبحثون عن الجثمان أو وسط المصابين.
 

وأوضح باسم بيومي، الشقيق الثاني لضحية حادث قطار طوخ، أنهم منذ الأمس في الشارع، ولا يمكن أن يعودوا إلا بجثمان شقيقه، قائلًا: "لو رجعت من غير جثمانه هقول لأبوه وأمه إيه؟"، مضيفًا “أنا كل أملي دلوقتي ألاقي جثمان أخويا وأدفنه”.