رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الكهرباء» تخطط لرفع قدرة خط الربط مع السودان لـ600 ميجاوات في 2022

الربط الكهربائي
الربط الكهربائي

كشف مصدر بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة عن المخطط المستهدف لرفع قدرة خط الربط الكهربائي مع دولة السودان في العام 2022.

موعد رفع قدرة خط الربط الكهربائي مع السودان 

وأضاف المصدر لـ"الدستور" أن  وزارة الكهرباء تستهدف رفع قدرة الربط مع السودان لـ600 ميجاوات في العام المقبل 2022، خاصة مع وجود احتياطي كبير من انتاج الكهرباء لدينا.

 وأشار إلى أن تلك الخطوة سوف تستلزم الكثير من أعمال الفنية لدى الجانب السوداني ونحن لن نتأخر عن تلبية أي احتياجات للسودان الشقيق، ونحن الآن نقوم برفع قدرة الخط لـ 300 ميجاوات بنهاية العام الحالي وفور الانتهاء من تلك الخطوة سوف نقوم بالبدء في رفع قدرة الخط المصري السوداني ليستوعب 600 ميجاوات.

وكان الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، ومحمد إلياس، سفير السودان بالقاهرة، شهدا في نهاية شهر مارس الماضي توقيع عقد بين الشركة المصرية لنقل الكهرباء وشركة سيمنس للطاقة Siemens Energy SAE (EGYPT)  وSiemens Energy LLC (UAE)، لإضافة مهمات كهربائية لرفع قدرة خط الربط الكهربائي القائم بين مصر والسودان واستقراره وزيادة القدرة المنقولة بين الدولتين من القدرة الحالية 80 ميجاوت إلى 300 ميجاوات، بحضور عدد من قيادات قطاع الكهرباء وقيادات شركة سيمنس للطاقة.

يتضمن العقد توريد وتركيب (2) وحدة معوضات غير فعالة (STATECOM) سعة 2×+- 150 ميجافار شاملة الخلايا اللازمة للتركيب بمحطتى محولات دنقلا ومروى المدينى بالسودان.

وتبلغ القيمة الإجمالية للعقد حوالى 453 مليون جنيه مصري يتم تمويلها من المشروعات الاستراتيجية لديوان عام وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بمدة تنفيذ تصل إلى حوالى 18 شهر من تاريخ توقيع العقد.

وأشاد الدكتور شاكر بالعلاقات المصرية السودانية المتميزة مؤكدًا الاهتمام بتقوية وترسيخ هذه العلاقات مشيرًا إلى التعاون المثمر والبناء بين قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة وشركة سيمنس والمتمثل في العديد من المشروعات الكهرباء على أرض مصر وخاصة الثلاثة محطات توليد الكهرباء العملاقة قدرة 14400 ميجاوات فى كل من العاصمة الإدارية الجديدة وبنى سويف والبرلس، مشددا على ضرورة سرعة نهو الأعمال بكفاءة وجودة عالية.

وتوجه محمد إلياس سفير السودان بالقاهرة بالشكر للحكومة المصرية ممثلة فى قطاع الكهرباء على الجهود المبذولة لدعم السودان الشقيق حكومة وشعبًا وتحقيق التنمية الشاملة بالسودان.

ويأتي هذا التوقيع في إطار الاهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لمشروعات الربط الكهربائى حتى تصبح مصر مركا إقليميا لتبادل الطاقة مع أوروبا والدول العربية والأفريقية.