رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ترامب ينتقد خطة بايدن لسحب القوات الأمريكية من أفغانستان حتى 11 سبتمبر

 دونالد ترامب
دونالد ترامب

انتقد الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، خطة خلفه، جو بايدن، لإنجاز عملية سحب قوات الولايات المتحدة من أفغانستان حتى 11 سبتمبر 2021، معتبرًا أنه يجب القيام بذلك بشكل أسرع.

وحسبما أفادت وكالة أنباء “ تاس” الروسية قال ترامب، في بيان نشرته بعض وسائل الإعلام الأمريكية: "ليس بودي أن يستخدم بايدن موعد 11 سبتمبر كحد زمني لسحب قواتنا من أفغانستان".

و أشار ترامب إلى أن هناك سببين لرفضه هذه الخطة، مبينا أن الأول يتمثل في أنه "يمكن ويجب أن تخرج الولايات المتحدة من أفغانستان بشكل أسرع" لأن القوات الأمريكية كانت موجودة هناك "على مدار وقت طويل للغاية".

و أضاف أن السبب الثاني يكمن في أن موعد 11 سبتمبر مرتبط بأحداث وفترة مأساوية جدا" في تاريخ الولايات المتحدة، في إشارة إلى هجمات 2001، التي أودت بحياة حوالي 3000 شخص.

و شدد ترامب على ضرورة تذكر هذا الموعد واحترامه تكريما للضحايا، الذين سقطوا يوم 11 سبتمبر 2001.

وفي 29 فبراير 2020 وقعت الولايات المتحدة و"طالبان" في الدوحة أول اتفاق سلام بين الطرفين، ينص على انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان بعد 14 شهرا وإطلاق حوار أفغاني داخلي في الدوحة بعد عقد صفقة مع الحكومة الأفغانية حول تبادل الأسرى.

و علي صعير آخر، زعم الرئيس الامريكي الحالي جو بايدن في أول مؤتمر صحفي متأخر له كرئيس في مارس الماضي أن الالتزام بالموعد النهائي في الأول من مايو سيكون "صعبًا" - حتى مع تركيز وزير الدفاع الجديد لويد أوستن على تطهير الجيش من اليمينيين.

قال المتحدث باسم البنتاجون جون كيربي الجمعة الماضية  إن الولايات المتحدة قد تنشر بالفعل المزيد من القوات في أفغانستان قبل تأجيل الانسحاب ، بينما قال مسؤول حكومي كبير لوسائل الإعلام إن واشنطن ستحتفظ بما يكفي من "القدرات العسكرية والاستخباراتية" داخل و حول البلاد لضرب جماعة القاعدة الإرهابية إذا عادت للظهور.

و لكن طالبان حذرت من أنها ستتوقف عن احترام وقف إطلاق النار واستئناف الهجمات على القوات الأجنبية إذا بقيت بعد الأول من مايو.