رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

عمر عبد المتعال السلايمي يكتب: إرادة شعب وقيادة حكيمة

لم أقع في المفاجأة حين تابعت أحداث وقائع الاحتفالية العالمية التي نظمتها مصر لموكب المومياوات الملكية، التي أبهرتنا جميعا بدقة التفاصيل وروعة الأداء وقوة الإتقان وعلو الهمة وسمو الهدف، إذ كانت الانتقادات قبل وقائع الحدث كثيرة، بناءً على بعض التسريبات والصور التي من التدريبات ورغم ذلك لم أكن أعبأ بها ليقيني بأنها ستكون احتفالية ناجحة دون شك.

وسبب عدم وقوعي في المفاجأة أو الاندهاش- رغم ما أبهرني من روعة الحدث وروعة تخطيطه وتنفيذه- هو إيماني العميق بأن إرادة شعبنا المصري دوما تقبل التحدي، ودوما تحقق النتائج الباهرة، إذا ما وجدت القيادة القوية الحكيمة، التي توجه وتدفع وتحفز جموع الناس في ميادين العمل بالوطن.

إن ما حدث من نجاح عظيم لتلك الاحتفالية وما تابعناه من جمال فني لفعالية نقل المومياوات الملكية لملوك مصر القديمة، لهو أمر يتناسب مع الروح التي تسري حاليا في كل ميادين العمل بمصر، مما يؤذِن بنهضة مصرية واقعية ليست تعتمد على قص شريط المشاريع أو على وعود بأن خططا خمسية قادمة سوف يكون فيها تنمية، إنما هي نهضة حقيقية تعتمد على قيادة فاعلة وقوية في دفع عجلة الإنتاج بخطط علمية مدروسة بتفاصيلها التي تتوقع كل شيء، إضافة على أنها قيادة حكيمة، تراعي البعد الاجتماعي لمحدودي الدخل وتمد لهم يد العون لتشملهم الدولة بالرعاية والمساعدة.

إن نجاح الفعالية العظيمة لنقل المومياوات في المراكب الملكية التي أعادتنا لأمجاد المصريين القدماء، هي امتداد طبيعي لأسلوب إدارة البلاد اليوم، وهي نتاج طبيعي لتوجيهات رئاسية داعمة وفاعلة، تطلب الجودة مع الجهد وتوجه إلى ضغط الفترات الزمنية للتنفيذ مع الإتقان، مما يجعل العاملين في شتى مجالات العمل يسيرون بنفس النهج، ويمتثلون لتلك التوجهات.

هنيئا لمصر نجاح هذه الاحتفالية الأروع، وهنيئا لمصر هذه القيادة القوية والداعمة والحكيمة، التي ستُخرج من المصريين أفضل ما لديهم من إبداعات في كل مجالات الحياة المصرية.  

  • عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين