رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وزعوا وجبات مغلفة هذا العام اتباعا لإجراءات كورونانا

إرث المحبة.. قصة أقباط يقيمون موائد الرحمن سنويًا في الغردقة والأقصر

محارب رمزي مسيحي
محارب رمزي مسيحي يوزع وجبات افطار للصائمين بالغردقة

عادةً سنوية توارثها الأبناء من الأب وأوصي بها الأبناء الأحفاد، هم أبناء محارب عجايبي مواطن مسيحي مصري، من أقصى صعيد مصر، وتحديدًا من محافظة الأقصر، والذين تعاهدوا سَنَوِيًّا بإقامة موائد إفطار سنوية طوال شهر رمضان للمسلمين بنطاق إقامتهم، إلا أن فيروس كورونا حاول منعهم هذا العام، بعد قرارات الحكومة بمنع إقامة سرادقات موائد الرحمن الرمضانية لمنع الزحام وحرصا على سلامة المواطنين من الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

في وسط مدينة الغردقة وتحديدًا بشارع النصر، يتواجد محارب رمزي عجايبي، كل عام بين إخوته المسلمين في هذا الشارع الكبير، مقيما مائدة كبيرة تحوطها مقاعد كثيرة تتجاوز 200 مقعدا، ويبارزه إخوته في الأقصر والذين يسيرون على نفس النهج، أيهما يستطيع أن يستقطب أكبر عدد ليفطر في مائدته ويكرمه بضيافته وكسب ثواب إفطار صائم.

- عجايبي: "شهر رمضان مش للمسلمين بس وكلنا إخوة"


يقول محارب رمزي عجايبي لـ "الدستور"، "نحرص أنا وإخوتي في كل عام على إقامة موائد الرحمن أنا علشان عايش في الغردقة بعملها هنا، وإخوتي في الأقصر بيعملو كده وأكتر هذه كلمات محارب الذي ورِث هو وإخوته محبة الآخرين والحرص على نشر روح السلام والاخوة ومشاركة المسلمين سَنَوِيًّا فرحة رمضان من كل عام، مؤكدًا أن فرحة رمضان ليست للمسلمين فقط فشهر رمضان لكل المصريين وتتجلي به روح المحبة،  قائلًا مفيش حاجة اسمها ده مسلم وده مسيحي، اسمه مصري جار وصديق وأخ وأسرة، الناس بتحب بعض وهتفضل تحب بعض والتعايش والمحبة سر من أسرار المصريين".

  
-  وجبات صحية مغلّفة لاتباع إجراءات كورونا 


واستطرد محارب في حديثه مؤكدًا أنه لم تمنعه إجراءات كورونا من الاستمرار في عادته السنوية، في مشاركة المسلمين في شهر رمضان، بعد أن جمع مجموعة من الطباخين والشيفات المهرة لصناعة وجبات صحية مغلّفة بإجراءات وقائية واحترازية محكمة لسلامة الجميع، ويتم توزيعها على المارة في الشارع والأسرة الأولى بالرعايةوالعمالة غير منتظمة وغيرهم، لافتًا إلى أنه يحرص دائمًا على إقامة مائدة رمضان سَنَوِيًّا ولن يتوقف عن ذلك طوال عُمرهُ، مؤكدًا أنها ليست فضلًا أو مِنه ولكنها مشاركة مجتمعية وتقارب ومحبّه لإخوتهم المسلمين، وعملاً بوصيّة والدهم.

وأوضح أن إخوته يقومون بتجهيز وتوزيع وجبات رمضان للصائمين بمحافظة الأقصر وهي بلدتهم الأساسية ومنشأه هو وإخوته، لافتًا إلى أنهم من زمن طويل يحرصون على تلك العادة التي باتت إرثًا سَنَوِيًّا لن يتوقفون عنه.

F6BE4DB6-7604-4A0E-A975-77EBA33B5202
F6BE4DB6-7604-4A0E-A975-77EBA33B5202