رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بعد إلغاء موائد الرحمن.. «أهل الخير» يوزعون الطعام على الفقراء في رمضان

موائد الرحمن
موائد الرحمن

اتسم شهر رمضان في مصر بحب الخير ومساعدة الفقراء والمحتاجين وكان من أبرز معالمه موائد الرحمن التي يقيمها الأغنياء لتوفير طعام الإفطار للمساكين والمحتاجين، ولكن مع انتشار فيروس كورونا في العالم ومنه إلى مصر، توقفت هذه العادة مع تطبيق الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار الفيروس.

 

ومنعت وزارة الأوقاف للعام الثاني على التوالي إقامة موائد الرحمن، مع زيادة انتشار فيروس كورونا في مصر هذه الأيام مع قدوم الموجة الثالثة التي حذرت منها وزارة الصحة منذ شهور، "الدستور" في السطور التالية تستعرض حكايات لفاعلي الخير بعد إلغاء موائد الرحمن للعام الثاني على التوالي وكيف ساهموا في إيصال الأطعمة للفقراء.

 

◄ سمر قررت مساعدة المسنين والأرامل

 

سمر يوسف من محافظة القاهرة قررت مع إلغاء موائد الإفطار التفكير في طريقة جديدة لتوصيل وجبات الإفطار للفقراء فقررت توصيلها حتى باب المنزل، وقالت ظروف كورونا أثرت على دخل الكثير من الأسر خاصة التي تعولها سيدات.

 

وتابعت قررت بدء توزيع وجبات يومياً على المسنين المقيمين بمفردهم وعلى الأرمال اللآتي يعولن أسرهن ويضطررن للعمل لأوقات متأخرة فلا يكون أمامهن وقت لعمل طعام الإفطار لأسرهن.

 

واستطردت كان هناك المئات من الفقراء يعتمدون على موائد الإفطار المقامة في شهر رمضان والتي كانو ينتظرونها من العام للعام، ومع منع هذه الموائد بسبب انتشار فيروس كورونا حُرم هؤلاء المواطنين من خير كبير لهن، وأدعو كل المواطنين الذين كانوا يقيمون موائد رحمن إلى توفير وجبات للفقراء وتوصيلها إلى منازلهم حتى تنتهي هذه الأزمة.


◄ محمد يوصل الوجبات للفقراء دون مقابل

 

محمد سباعي يعمل مندوب شحن قرر أن يكون له دور في عمل الخير طوال شهر رمضان، فقرر توصيل أي طعام أو منتجات غذائية للمواطنين الفقراء بدون مقابل.

 

وقال: قررت مع بداية شهر رمضان مساعدة أهل الخير في توزيع وجبات أو مساعدات لأهالينا من المحتاجين بدون مقابل، مستطردًا أعيش في منطقة الهرم لذا ولكي لا أشق على نفسي ويكون لدي القدرة على تنفيذ ما قررت توزيع المنتجات  في منطقتي الهرم والجيزه من وقت العصر الي المغرب.

 

◄ حمدي فتح مطعمه لاستقبال الفقراء على الفطار


يملك حمدي محمد مطعمًا في مدينة كفر سعد التابعة لمحافظة الشرقية، وقرر استكمال إطعام الفقراء الذين يقوم به كل عام في شهر رمضان رغم إلغاء موائد الرحمن للعام الثاني على التوالي بسبب الاجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، من خلال فتح مطعمه لاستقبال الفقراء على موعد الإفطار بالمجان.

 

وتابع أن شهر رمضان فرصة كبيرة لعمل الخير ومع الإجراءات الاحترازية التي اتخدتها الدولة لحماية المواطنين من انتشار فيروس كورونا ومنع إقامة موائد الرحمن كان لابد من البحث عن طريقة أخرى للمساهمة في توفير وجبات الإفطار للفقراء، فقررت فتح مطعمي لاستقبال الفقراء كما يتسقبل الزبائن، مستطردًا نشرت على كل جروبات بلدتي أن المطعم يستقبل المواطنين للافطار مجانًا لغير القادرين حتى يعلم الجميع .