رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الباز: نحن دعاة سلام ولا نجور على حق أحد ولكن الحرب واردة

جريدة الدستور

أكد الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسي إدارة وتحرير جريدة "الدستور"، أن كل الخيارات مفتوحة لحل أزمة سد النهضة، وإذا اقتضت الأمور الحرب سنحارب، لأن الموقف المصري واضح وهو عدم التفريط في أي نقطة مياه.

وأضاف، خلال برنامجه "آخر النهار" المُذاع على قناة "النهار"، أن مصر دخلت جولة مفاوضات أخرى حول سد النهضة لتؤكد للعالم أننا دعاة سلام، وأننا لا نرفض أبدا التفاوض لحل النزاعات.

وتابع: "إذا نجحت المفاوضات سنكون كسبنا بدون حرب ولو فشلت واضطرينا اللجوء للحرب للدفاع عن أمننا القومي سيكون تعنت إثيوبيا مبرر للحرب أمام العالم، لأن إثيوبيا لو أصرت على موقفها ستكون ذلك دولة معتدية على مصر".

وواصل: "مصر عندما تجد أن المطلوب هو الحرب ستحارب ولكننا دعاة سلام ولا يمكن أن نجور على حق أحد، والبلد دي محدش يقدر عليها، بدعم شعبها وتأييد ربنا ليها، والناس لازم تثق إن مصر قادرة على التصدي للمشاكل".