رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

كيف يستفيد محدودو ومتوسطو الدخل من مبادرة التمويل العقاري الجديدة؟

جريدة الدستور

تأتي المبادرة الرئاسية للتمويل العقاري ضمن المبادرات التي تستهدف محدودي ومتوسطي الدخل، والتي كلف بإطلاقها الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤكدًا أن من حق كل فرد الحصول على مسكن.

والمبادرة برعاية وزارة الإسكان والبنك المركزي المصري بالتعاون مع العديد من البنوك الأخرى.

وفيما يلي نستعرض تفاصيل مبادرة التمويل العقاري، وكيف يمكن لمحدودي ومتوسطي الدخل الاستفادة منها:

المبادرة تطرح وحدات سكنية بفائدة 3% فقط، وتسمح بفترة تقسيط تصل إلى 30 عامًا، أما الشروط العامة لها فتكمن في ثمن الوحدة السكنية، والحد الأقصى لدخل الأسرة أو الفرد، فالحد الأقصى لسعر الوحدة السكنية هو 350 ألف جنيه.

فالقسط الشهري للمستفيد من المبادرة من محدودي الدخل هو 1027 جنيهًا، والحد الأقصى لدخل الفرد المستفيد من مبادرة التمويل العقاري هو 54 ألف جنيه سنويًا.

وتشمل مبادرة التمويل العقارى فى مصر شقق وزارة الإسكان التي يتم طرحها لمحدودي الدخل من خلال برنامج الإسكان الاجتماعي، كما تشمل مبادرة التمويل العقارى فى مصر الإسكان المتوسط «سكن مصر- دار مصر» أو للإسكان الفاخر في مشروع «جنة».

وتشمل المبادرة كذلك عملاء وزارة الإسكان الأكثر فهم الأكثر استفادة من المبادرة الجديدة، وكذلك المبادرات القديمة التي تم إطلاقها عام 2014، بسبب انتهاء وزارة الإسكان من تشطيب الشقق والمشروع بشكل كامل قبل التسليم.

وتشترط مبادرات التمويل العقاري فى مصر الذي يطلقها البنك المركزي، أن تكون الوحدات مسجلة، كما يشترط أن تكون الوحدات السكنية كاملة التشطيب، وجاهزة للمعيشة، لتكون قابلة للاستفادة من قرض التمويل.

ووجبت الإشارة إلى أن هناك اتجاها أن يكون من بين شروط الاستفادة من مبادرة التمويل العقارى، دفع 10% من قيمة الوحدة كمقدم، في سابقة هي الأولى، فالشقة المقدرة بقيمة مليون جنيه، يمكن لأي شخص، من متوسطي الدخل، أن يدفع من قيمتها 100 ألف.

ومن المتوقع أن يتم تسليم من 8 إلى 10 آلاف عميل شهريًا مع البنوك بعد أن كان العدد 800 فقط في الشهر.

ومبادرة التمويل العقاري تعد مشروعًا استثماريًا وذلك لأن مبادرة البنك المركزي استطاعت تمكين المواطن من امتلاك وحدة سكنية مناسبة وتسديد ثمنها في مدة طويلة تصل لعشرين عامًا وبسعر فائدة منخفض، وهو الأمر الذي يتفق مع المبادرة الرئاسية لحصول المواطنين على مسكن صحي ومناسب.

كما تم تخصيص 100 مليار جنيه لتمويل المبادرة، ونتج عن هذه المبادرة بناء 450 ألف وحدة سكنية منذ إطلاق المشروع.