الثلاثاء 20 أبريل 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

أن نثق بما نراه كيف غيرتالفوتوغرافيا صورتنا عن أنفسنا (الأمومة 2)


استكمالا لنظرتنا المقربة في المقال السابق عن حقائق تجربة الأمومة كما يراها الفوتوغرافيون في محاولة لفهم المشاعر المتناقضة ودعوة للأمهات للتعبير عن أنفسهن دون الشعور بالذنب أو الخجل
تمثل الأمومة عند المصورة إلينور كاروتشي ، تناقضات ديناميكية ، بدأت حياتها المهنية وهي مراهقة بتصوير والدتها - وهي امرأة تصفها بأنها "متطلبة وصارمة" و "محبة وجميلة، عندما بدأت في تصويرها ، أدركت أن كل الصفات التي كان من الصعب التعامل معها أصبحت نوعًا ما مادة للإبداع"لقد جعلني هذا أرى جانب اخر من أمي وجعل علاقتنا أعمق"

, Mother, 2013 (ElinorCarucci)
توثق المصورة إلينور كاروتشي في مشروعها(الأم ) 10 سنوات من تربية توأميها بداية من توقع الحمل إلى شبابهم في مشروعها تكشف عن قسوة الأمومة ، ومشاقها ، وجمالها وتفاهتها في نفس الوقت وتعمل علي إزالة الوجه العاطفي للأمومة في محاولة لملامسة جوهر كونك أم وفي سبيل عرض أكثر واقعية تلتقط المجموعة العلاقة الحميمة الجبرية لطفل ينضم إليها في المرحاض أو يستكشف جسدها العاري ؛ وندبة العملية القيصرية ، والخطوط في جسدها ، والثدي المحتقن بعد الولادة
بينما توثق Carucci بسحر رائع حملها والسنوات الأولى لتربية صبي وفتاة توأم ، تسعى المصورة المكسيكية آنا كاساس برودا لتمثيل الأمومة بعمق ، تعبر عن رحلتها الشخصية من خلال علاج الخصوبة والحمل تقول: "أردت أن يكون المشروع عميق بقدر تجربة الأمومة لطرح الأسئلة حول التجربة." تعبر عن الأمومة من خلال اللعب فتقوم برودا بتأطير نفسها هي وابنيها الذين ينخرطون في لحظات مكثفة من اللعب التعاوني ، لأن الألعاب في رأيها تخلق مساحة من القرب والحميمية مع الأبناء وتعيد تمثيل نفسك وشعورك كطفل ، هي بمثابة سير عكسي بالزمن ، ما تحمله الألعاب من صور رمزية وقوية يقود لفهم مشاعرنا الصعبة في الطفولة

Videogame, 2009, Kinderwunsch, 2006-12 (Ana Casas Broda)
كان على المصورة التايوانية آني هسياو تشينغ وانغ أن تعمل بجد لتمنح موضوع الأمومة التقدير الذي شعرت أنه يستحقه، عندما بدأت في عام 2000 في صياغة ما سيصبح سلسلة الأم الخالقة (The Mother as Creator ) ،عارضها مشرف الدكتوراة الخاص بها أن أحدا لن يهتم بالقصة الشخصية لأم آسيوية وأن هذا الأمر لا يستحق الدراسة ، حفزها الرفض للإنتقال لجامعة أخري ، وبدأت بصورة صادقة غير عاطفية لنفسها أثناء الحمل ، توثق صور وانغ بالإضافة إلى التغيير الجسدي ، الصراعات الداخلية النابعة من كونها أما ، لقد وقعت على بطنها الحامل لتأكيد ملكيتها لجسدها.
تقول " بالتوقيع، أعبر عن وجودي لا أوافق علي النظر إلي كحاوية " في العام التالي ، صورت نفسها مع ابنها الرضيع ، استمرت في تكرار الصورلمدة 19 عامًا ، حيث تتلاشى الصور السابقة خلف كل صورة جديدة فالصور تشبه ذاكرتنا، "ذكري ما منذ زمن بعيد أصبحت ضبابية ، وتكاد تختفي، لكنها لا تزال موجودة في أعمق أذهاننا ، ويمكننا أن نشعر أنها تؤثر بشكل أو بآخر على هويتنا ".


The day before I was due to give birth, 2001“Making dreams,” 2011.
The Mother as Creator,- ( Annie Wang)

سعت المصورة البريطانية جيني لويس لتغيير النظرة للأمومة في مشروعها " One Day Young " من 2010 إلى 2015 ، عندما صورت 150 امرأة في منازلهن في شرق لندن بعد 24 ساعة من الولادة ، تستخدم لويس أقل قدر من معدات التصوير الفوتوغرافي ، تحاور الأمهات وتجالسهن علي أسرتهن بعد الولادة لا يكون لدي الأمهات أي وعي ذاتي بأنفسهن هن غارقات في المشاعر الجديدة ، هي لحظات تنكشف فيها الذات الأصيلة المذهلة