رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

جامعة أسيوط: الدولة الجديدة داعمة للشباب المبدع بمختلف المجالات

جامعة أسيوط
جامعة أسيوط

افتتح الدكتور شحاتة غريب شلقامي نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون التعليم والطلاب لفعاليات ورشة عمل تحت عنوان: «استخدام تطبيقات الموبايل في تحسين جودة الحياة»، ونظمتها الإدارة العامة لرعاية الشباب بالتعاون مع مركز القياس والتقويم بالجامعة، بحضور الدكتور محمد مصطفى حمد مستشار التضامن الإجتماعي الطلابي، والأستاذ عز المنصوري مدير عام رعاية الشباب والمهندس أحمد عزوز مهندس برماجيات، ووائل رشاد رئيس جمعية الفنون والثقافة وتنمية المجتمع، والدكتور عاطف فاروق القرن منسق الأنشطة الطلابية وعبدالرحمن صفوت أمين الاتحاد الطلابي، ونخبة من وكلاء الكليات والعاملين بالجامعة إلى لفيف من الطلاب من مختلف المراحل التعليمية.

وأكد على ما تشهده الدولة الجديدة من تغييرات وحرص كامل على تمكين ودعم الشباب المبدع في مختلف المجالات وإبراز مواهب الشباب واستثمار أفضل لقدراتهم وخروج كثير من أفكارهم وابتكاراتهم للنور في مشروعات متعددة داخل مصر وخارجها.

من جانبه، أشاد الدكتور شحاتة غريب شلقامي بدور ورش العمل التوعوية والتثقيفية التي يقدمها مركز القياس والتقويم لجميع الطلاب لتأهيلهم لسوق العمل ومواكبة تطورات الحياة التكنولوجية وكيفية التواصل مع منظمات المجتمع المدني لبناء شخصية الطلاب الجامعية لما تشهده المجتمعات المعاصرة من تحديات عديدة وفرضت نفسها على طبيعة الحياة ومن أبرز هذه التحديات ما تشهده المجتمعات من تقدم في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الحديثة، وأسهمت بدورها في تغيير طبيعة الحياة التعليمية، كما أشار لأهمية استخدام تطبيقات الهواتف الذكية في تسهيل التعلم عن بعد مما ساهم في تسهيل استمرار التعليم عن بعد في ظل جائحة كورونا المستجد على الرغم من حداثة استخدام الهواتف المحمولة في مجال التعليم، لأنها ساعدت في تعزيز التعلم الجماعي والتعاوني بين الطلاب ومعلميهم من أعضاء هيئة التدريس، مشيدًا بالتسهيلات التي يقدمها الهواتف الذكية في إدارة أنظمة التعلم وإدارة المحتوى التعليمي وتبادل وجهات النظر والمعلومات وتحسن عملية التفاعل بين الطلاب والمعلم.

وأكد الدكتور محمد مصطفي حمد أن أهداف المركز هي متابعة وتطوير نظم الامتحانات بالجامعة لتنفيذ الاختبارات الإلكترونية وتعميم التصحيح الإلكتروني، وتطوير كفاءة ومهارة أعضاء هيئة التدريس والارتقاء بمستوى أدائهم الوظيفي وتدريب أعضاء هيئة التدريس على استخدام أحدث التقنيات التكنولوجية وزيادة الوعي بأهمية التدريب ودوره في تحقيق التنمية المهنية لأعضاء الهيئة التدريسية والتدريبية في مجال القياس والتقويم وتحقيق سهولة وسرعة وتصميم الاختبارات المستخدمة في تقويم الطلاب وإعداد إختبارات إلكترونية متكافئة بدقة وموضوعية وتطوير الاختبارات وإعداد بنوك الأسئلة وأثرها بمفردات جديدة في ظل تطوير المقررات الدراسية مما يسهم في تقويم جميع نواتج التعلم المنشودة من تدريس محتوى المقررات وتطوير مجالات رعاية الطلاب الموهوبيين والمتفوقيين دراسيًا.

كما أشار الدكتور أحمد عزوز إلى كيفية الاستفادة من برمجة تطبيقات الموبايل في تحسين جودة الحياة وأهمية توظيف البرمجة في فتح سوق عمل جديد للطلاب، كما دعا الطلاب لأهمية تعلم البرمجة بمختلف مجالاتها، حيث إنها تتضمن العديد من اللغات منها لغة الإشارة التي تساعد ذوي الهمم من الطلاب على التعامل مع احتياجاتهم ومتطلباتهم.