الثلاثاء 20 أبريل 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

القطاع السياحي يثمن جهود الدولة في تطعيم طواقمه

القطاع السياحي
القطاع السياحي

رحب القطاع السياحي بجهود الدولة في إطلاق حملة تطعيم جميع العاملين بالقطاع السياحي ضد فيروس كورونا والتي بدأت اليوم بجنوب سيناء والبحر الأحمر، مؤكدين ثقتهم في الاهتمام الكبير الذي توليه الدولة بصناعة السياحة وإدراكها لأهميتها.

أكد أحمد الوصيف رئيس اتحاد الغرف السياحية أن تطعيم العاملين بالقطاع السياحي بجانب أهميته لحماية هؤلاء العاملين والحفاظ على صحتهم وسلامتهم، إلا أن له مردود اقتصادي كبير على الدخل القومي لمصر، موضحًا أن تلقى العاملين بالسياحة للقاح أصبح من عوامل الجذب التى تعلن عنها المقاصد السياحية فى العالم.

أضاف أن سرعة الانتهاء من تلقى العاملين والمتعاملين مع السائح ستزيد نسبة تدفق الحركة السياحية خلال الفترة المقبلة، لافتًا إلى أن إعلان الحكومة للقرار يزيد من القدرة التنافسية لمصر كمقصد سياحي ويمنحها ميزة قوية بالمقارنة بالمقاصد المنافسة.

وأكد الوصيف أن هناك تعاون وثيق بين وزارتي الصحة والسياحة والآثار وبين الاتحاد والغرف السياحية وكذلك المستثمرين والمشروعات السياحية لاتمام عملية تطعيم العاملين بالقطاع السياحي وإزالة أية معوقات أمامها.

وشدد على أنه قد تم تجهيز أماكن استقبال العاملين بالقطاع السياحي وتطعيمهم في البحر الأحمر بالغردقة وجنوب سيناء بشرم الشيخ، وتم التنسيق بين اتحاد الغرف السياحية ووزارة الصحة لتجهيز هذه الأماكن على أعلي مستوي مع توفير الإجراءات الاحترازية بها وأصبحت جاهزة لاستقبال العاملين من اليوم.

وقال الوصيف إن الاتحاد خاطب الغرف السياحية لسرعة الوصول إلى العاملين بالمشروعات السياحية للتسجيل بالموقع الذي خصصته وزارة الصحة.

أكد رئيس اتحاد الغرف السياحية أن القرار يأتي استمرارًا للعديد من القرارات المهمة التي اتخذتها الدولة لدعم ومساندة القطاع السياحي والعمل بجدية على استعادة عافيته في أقرب وقت بعد الضربات التي تعرض لها بفعل انتشار جائحة كورونا وتأثيرها السلبي على العالم أجمع، موضحًا أن وزير السياحة والآثار طلب خلال اجتماع اللجنة الوزارية للسياحة والآثار يناير الماضي باعطاء أولوية لتطعيم العاملين بالقطاع السياحي وشرح أسباب ومزايا هذا الطلب الذي حظي بموافقة فورية من الحكومة والوزراء أعضاء اللجنة وبدأ التنسيق الفوري وقتها مع وزارة الصحة.

وشدد الوصيف على أن هذا الاهتمام والدعم لصناعة السياحة الذى يحرص عليه الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي أصدر توجيهات عديدة بدعم ومساندة القطاع وتم ترجمتها بمبادرات وقرارات غير مسبوقة من كافة الاجهزة الحكومية وجميع المسئولين وعلي رأسهم الدكتور مصطفي مدبولي وخالد العناني وزير السياحة والآثار.

وتابع أن وزارة الصحة، ومنذ تفشي أزمة كورونا أبدت تعاونًا كبيرًا مع القطاع السياحي، لحماية العاملين بالقطاع من الإصابة بالفيروس ولتطبيق أعلى الإجراءات الاحترازية بالمنتجعات المصرية التي أشادت بها كافة المنظمات السياحية العالمية.