الأربعاء 14 أبريل 2021
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

كيف ساهمت مصممة الاكسسوارات عزة فهمي في حفل المومياوات الملكية؟

مصممة الاكسسوارات
مصممة الاكسسوارات عزة فهمي

لفتت كلا من الفنانة منى زكي، ونيللي كريم، أنظار الجميع فيما يخص الاكسسوارات الخاصة بهن خلال حفل نقل المومياوات الذي شهده العالم أجمع، كون مصر قدمت صورة مشرفة للعالم بسواعد أبنائها المخلصين، ومن بين المشاركين بموهبتهم هي مصممة الإكسسوارات المصرية عزة فهمي.

طلًت الفنانة نيللي كريم بفستان مميز اختارته لها الاستايلست مى جلال، فستان طويل بأكمام مكشوفة واتسم الجزء العلوي منه بالتطريز الذهبي بالكامل من جانب اكسسوارات عزة فهمي، ولم تقل الفنانه الجميلة منى زكي في الجمال عنها حيث ارتدت فستان أزرق طويل صيحة الأكتاف العريضة وقرط فرعوني كبير باللونين الأزرق والفضي حول الرقبة، مع تسريحة شعر منسدل وألوان هادئة للماكياج.

ـ أول امرأة في صناعة الحُلى
ويعد شرف عظيم أن تشترك مصممة الاكسسوارات عزة فهمي في مثل هذا الحدث الفخم، ولكن لم يعد ذلك من فراغ فتاريخ فهمي هو من أعدها لمثل هذا الأمر، في الأجدر لتاريخها الطويل في هذا العالم وقدرتها على اختيار القطع المميزة التى تتمتع بتاريخ مصري وفرعوني، عملت كمتدربة في ورشة الحاج حسن منذ صغرها كأول امرأة تتخصص في صناعه الحُلي ثم افتتحت أول متجر لها في الثمانينيات كما أقامت أكثر من 200 معرض حول العالم لمشاهدة الإبداع الخاص بها، والاكسسوارات الفرعونية التى تشتهر بها.

ـ حلي مصر الفاتنة
عزة فهمي قامت بتأليف كتاب عن الحلي لرغبتها الشديدة في التعمق وحرصها على تدوين ما توصلت اليه من خبره، وأطلقت عليه"حلي مصر الفاتنه" عام 2003، كانت ضيفة الإعلامية منى الشاذلي في برنامجها" معكم" وفتحت قلبها بالعديد من الذكريات حيث تطرقت لبدايتها من خلال عملها كموظفة وكان راتبها 19 جنيهًا، وجربت أن تعمل في أكثر من مجال، إلى أن حضرت أول معرض كتاب دولي، أقيم في مصر، ففتحت كتاب ورأت به صور، فقررت شراءه، وكان باللغة الألمانية وسعره وصل إلى 17 جنيهًا ولكن لم تفكر وقامت بشراؤه، ومن خلال هذه الصور قررت أن تتخصص في المجال فالكتاب غير حياتها".

كما أنها ظلت تعمل لمدة 25 سنة في ورشة صغيرة في بولاق، حتى أصبح لديها 45 عاملا، فقررت الانتقال لمصنع في أكتوبر.

ـ نصف قرن
واحتفلت مصممة الاكسسوارات عزة فهمي مارس 2020 الماضي بمرور نصف قرن منذ أن أطلقت العلامة التجارية الخاصة بها، حيث تم إطلاقها عام 1969، وحرصت حينها على تقديم تشكيلة جديدة من الاكسسوارات جاءت تحمل رسائل مختلفة، وقامت بتصوير الاكسسوارات والاستعانه بالعملاء لارتداؤها والتصوير بها لعرضها ما يظهر مدى التواصل بينها وبين العملاء وتوجه رسالة "الداعمات والملهمات"، وشعارها الحب والحفاظ على الروابط العائلية.

ـ معهد التصميم
لم يقف حب عزة فهمي للتصميم عن ذلك بل سعت لأقصى حد لتوصيل رسالتها فأطلقت مؤسسة للحرف اليدوية والتدريب المهني كونها مؤسسة غير ربحية بهدف الحفاظ على التراث المصري وتدريب نماذج مختلفة من المبدعين، ودعم المواهب الشابة.

كما تحرص عزة فهمي طوال الوقت للشراكة مع أسماء لها اسمها في عالم المجوهرات لعلو صوت مصر بشكل دائم طوال الوقت خاصة داخل لندن التى تحتل مكانه خاصة لديها، فتعاونت مع مصممين عالميين مثل وماثيو ويليامسون، جوليان ماكدونالد، ثورنتون بريجازي، لتقديم تشكيلات صُممت خصيصًا لتعرض داخل المتحف البريطاني.