رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«كان نفسي يقول كلام حب».. اعترافات زيزي البدراوي عن العندليب

 زيزي البدراوي
زيزي البدراوي

قالت الفنانة زيزي البدراوي، إن مشاركتها في فيلم "البنات والصيف" الذي قام ببطولته الفنان الراحل عبد الحليم حافظ سبب لها مشكلة كبيرة، حيث ظلت بعده 3 سنوات في المنزل لا تشترك في أفلام نتيجة غضب الجمهور عليها.

سبب غضب الجمهور وضحته البدراوي بطبيعة "الدور" حيث كانت تجسد في الفيلم شخصية منفتحة، تحتاج إلى من يحبها، ولكن شخصية عبد الحليم كانت منغلقة لا يجيد الكلام المعسول، لذلك تركته وأحبت يوسف فخر الدين الذي كان يشاركها الفيلم، الأمر الذي أغضب الجمهور بشدة، وقاطعها المنتجون على إثر ذلك 3 سنوات كاملة.

البدراوي قالت –أثناء استضافتها في برنامج "يلا نغني" على MBC1 حيث تم تكريمها- "فيلم البنات والصيف أذاني، كنت الشخصية المنفتحة، وعبد الحليم طالع بيتكسف، وأنا كبنوتة أريد من يقول لي كلمة حب، وهو مكسوف، ولكن أنا لم أكن كذلك "أنا كنت بجحة" بينما كانت سعاد حسني -الله يرحمها- هي من تشجعه على الانفتاح، وحينما فشلت وقتها رحت أنا ليوسف فخر الدين، ولا تتخيلوا وقتها الجمهور كان زعلان مني قد إيه، وقالوا كيف تتركي عبد الحليم".

الفنانة أكدت أن عبد الحليم لم يكن يمثل المرض مثلما ادعوا عليه، وقالت: "عبد الحليم كان مريض فعلا، نحن صورنا هذا الفيلم في يناير، كنا نأكل ما يحلو لنا، ولكنه كان لا يستطيع أن يأكل شيئا، وكان يوزع أكله علينا".

البدراوي أشارت إلى أن طباع الفنانين في الماضي كانت تختلف عن طباعهم في الوقت الحالي تماما، وقالت: "زمان كان يوجد بيننا حب، وكان الكبير يساعد الصغير، أنا مثلا كنت أعتبر مدام هند رستم أمي وكذلك الحال بالنسبة لمديحة يسري، بينما كان محسن سرحان أخي الكبير، كانوا كلهم يعاملونني باحترام ويعلموني كيف أحترم المواعيد، أما الآن، فالفنانة تكون صغيرة في السن ولا تقبل النصح من أحد".