رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

في ذكرى ميلاد سعاد أحمد.. من بائعة «مانيفاتورة» إلى فنانة

سعاد أحمد
سعاد أحمد

تحل علينا اليوم 28 مارس ذكرى ميلاد الفنانة الراحلة، سعاد أحمد صاحبة الجملة الشهيرة «حنفي» ومازالت تردد حتى الآن.

من بائعة مانيفاتورة إلى فنانة
هي من مواليد الدرب الأحمر بالقاهرة من عائلة متوسطة الحال وبعد أن توفى والداها، اضطرت إلى العمل لتساعد والدتها على تربية أخواتها البنات وعملت بائعة في محل مانيفاتورة.

بدايتها
عملت في بداية مشورها الفني كمونولوجست في شارع عماد الدين حتى شاهدها المخرج توجو مزراحى وعرض عليها العمل بالسينما وكان أول دور لها فى فيلم «العز بهدلة» وبعدها انتلقت في أعمال السينما وكانت براعه في الجمع بين أدوار الشر والطبية في نفس الوقت، وكانت أدوارها مابين الأم والحما ومن أبرز أعماله «ابن حميدو ولهاليبو وغرام وانتقام وسمارة» وغيرها من الافلام التي تركت بصمة في عالم السينما.

الجسم السمين لم يقف عائق أمامها
كانت الفنان سعاد أحمد تتمتع بجسم سمين لكنه لم يقف أمامها لتحقيق حلمها، حيث أنها رغم أداورها البسيطة إلا أنها استطاعت أن تحفر أسمها من ذهب وسط عملاقة الفن في ذلك الوقت بسبب خفة دمها وتلقائيها.

زيجات سعاد أحمد
كانت الفنانة سعاد أحمد قد تزوجت مروة واحدة فقط من الفنان محمد شوقي.