رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

ندوة عن السينما والتكنولوجيا بحضور محمود حميدة (صور)

ندوة عن السينما والتكنولوجيا
ندوة عن السينما والتكنولوجيا

نظّم مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية، في الثانية من ظهر اليوم السبت، مائدة مستديرة عن السينما والتكنولوجيا.

أدار الندوة المقامة في فندق شتايجنبرجر عدلي توما، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة چيميناي إفريقيا التابعة لمجموعة أوراسكوم.

تحدث توما عن السينما التفاعلية، وتأثير التكنولوجيا على خلق حلول جديدة تفيد صناعة السينما، وتخدم فكرة المصداقية، خاصة في تلك الأعمال القائمة على الخيال، لافتًا إلى أن استخدامها أفاد في صنع أعمال الجمهور هو من يختار فيها تسلسل الأحداث وفقا لاختياراته، كأن يظهر على الشاشة سؤال للجمهور عن بطل العمل الذي يشاهده "هل توافق أن يحدث له هذا الأمر أم لا"، وبناء على اختياره تُستكمل الأحداث.

وقال المخرج أمير رمسيس "إن هناك أزمة يعيشها الممثل في النوع الذي يعتمد على الجرافيك أو العالم الخيالي، فهو يصور أمام شاشة خضراء دون أن يكون أمامه أي شيء، ومُعلق في الأسلاك والميكروفونات على وجهه، وكلها أمور قد تضعف في رأيي من الأداء، وهو ما يجعلنى أري هذه الأفلام صماء تعتمد على الجرافيكس فقط".

وتابع "مع القفزة التكنولوجية التي حصلت لخدمة الصناعة، المحتوى بات معقولا أكثر، وصناع العمل قادرون على تخيل الشكل النهائي، وهي خطوة غير مسبوقة في تاريخ الجرافيكس".

وعلق المنتج والسيناريست محمد حفظي "التكنولوجيا ليست هدفا، هي وسيلة المفروض بتساعد صانع القصة يحكيها بشكل أفضل وأكثر مصداقية".

شهدت الدائرة المستديرة حضور كريم قاسم، سلوى محمد علي، محمد سلام، المخرج خالد الحجر، المنتج والسيناريست محمد حفظي.