رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

معارك تخوضها مع أشقائك الصغار يوميًا

معارك أشقائك الصغار
معارك أشقائك الصغار يوميًا

لأولئك الذين لديهم أشقاء أصغر سنًا، ربما كان الأمر ممتعًا ولطيفًا في كثير من الأحيان، فأنت تستمتع بإيماءاتهم الصغيرة المضحكة ومدى عشوائيتها، ولكن تبدأ المشاكل في سن الخامسة، لذلك إليك بعض الصعوبات التي واجهناها جميعًا مع أشقائنا الصغار.

يأخذون أشيائك، أو يفسدونها، أو يفقدونها ستجدهم يأخذون جهاز التحكم في ألعاب الفيديو أو بطاقاتك أو حتى ملابسك، يأخذون أشيائك أو يستخدمونها أو يكسرونها.

ـ يتنصتون ويخبرونك
يبدو الأمر كما لو كنت تعيش مع الشرطة، إنهم يستمعون إلى كل ما تقوله، من إخوتك الآخرين، إلى أصدقائك، ويسألون جميع أنواع الأسئلة المتعلقة بالأشياء التي لا تهمهم، ثم يهددونك بالقول إنهم سيخبروك بوالديك.

ـ يريدون الخروج معك
لا يهم إذا كنت ستذهب إلى المدرسة، أو مقابلة عمل، أو تخرج مع بعض الأصدقاء، من المرجح أن يبكي شقيقك الأصغر، ويلبس حذائه، ويتوسل للخروج معك.

ـ هم لا يفهمون الحدود
لا يهم إذا طلبت منهم مغادرة غرفتك، أو الابتعاد عن هاتفك، أو الصمت حتى تتمكن من الدراسة، ستجدهم يصرخون بأعلى صوت ممكن، إنهم لا يهتمون بمساحة أي شخص وهو أمر مزعج تمامًا.

ـ عندما تقوم برعايتهم
إذا تركك والداك مسؤولًا عن إخوتك، سواء كان ذلك في المنزل أو في المدرسة، فقد تنفجر، لن يستمعوا إليك ببساطة لأنك عدوهم اللدود.