الثلاثاء 20 أبريل 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

بكين تؤكد متانة علاقاتها مع صربيا

وزير الدفاع الصيني
وزير الدفاع الصيني وي فنغ خه

يجري وزير الدفاع الصيني وي فنغ خه، اليوم الجمعة، زيارة إلى صربيا لتعزيز التعاون العسكري بين البلدين في إطار جولته على حلفاء بكين في شرق أوروبا، في خضم خلاف تتسع هوّته مع القوى الغربية.

وبعد محطة أولى في المجر، التقى وزير الدفاع الصيني الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش، ومسئولين آخرين في بلغراد وحضر تدريبات عسكرية.

وجاء في بيان للرئيس الصربي، "نحن مقتنعون أن هذه الزيارة تشكل تأكيدا إضافيا على الصداقة المتينة والشراكة الاستراتيجية بين صربيا والصين، ومؤشرا إلى ترسيخها في كل المجالات"، مضيفا أن البلدين مستعدان لترسيخ التعاون اقتصاديا وتربويا وطبيا.

ويزور "وي" بلغراد الحليف الوفي لأوروبا، في توقيت تواجه فيه بكين عقوبات أوروبية وبريطانية على خلفية تهم بارتكاب انتهاكات بحق أقلية الأويغور المسلمة في شينجيانغ.

وتصر بكين على أن ما يحصل في شينجيانغ "شأن داخلي"، وهي ردّت على التدابير التي اتّخذت ضدها بفرض عقوبات على شخصيات أوروبية وبريطانية تبنّت قضية الأويغور.

وصربيا من جهة عضو فاعل في الاتحاد الأوروبي، ومن الأخرى تقيم علاقات وثيقة مع الصين.. وفي العام الماضي أثنت على المساعدة التي قدّمتها الصين خلال الجائحة.

وكانت صربيا أولى الدول الأوروبية التي أطلقت حملة تلقيح بجرعات من لقاح "سينوفارم" الصيني بعدما تلقّت كميات كبيرة منه في إطار احتواء الوباء على أراضيها.

كذلك كانت صربيا السبّاقة أوروبيا في طلب طائرات مسيّرة صينية العام الماضي.

وبعد بلغراد يزور "وي" اليونان ومقدونيا الشمالية المنضويتين في تكتل يضم إلى الصين 17 دولة في شرق أوروبا ووسطها تغدق عليها بكين المشاريع الاستثمارية.