الثلاثاء 20 أبريل 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«العدل للدراسات الاقتصادية»: المرأة أكثر تميزا في عهد الرئيس

الدكتور كريم عادل
الدكتور كريم عادل الخبير الاقتصادي

قال الدكتور كريم عادل الخبير الاقتصادي رئيس مركز العدل للدراسات الاقتصادية إن القيادة السياسية خلال الست سنوات الأخيرة في تحقيق المساواة بين الجنسين.

وأضاف عادل في تصريحات خاصة "الدستور" أن ذلك نتيجة توافر الإرادة السياسية الداعمة وترجمة حقوق المرأة الدستورية إلى قوانين واستراتيجيات وخطط وبرامج تنفيذية، أدت لارتفاع نسبة تمثيل المرأة في العديد من المناصب التشريعية والقضائية والتنفيذية، بما يتسق مع توصيات المنظمات والهيئات الدولية في ذلك الشأن، وتطبيقًا لما أثبتته العديد من الإحصاءات أن "المساواة بين الجنسين ومشاركة المرأة في السياسة تعزز الاستقرار الاقتصادي وتسهم في تعزيز المؤسسات "، وهو ما يدعم مسيرة البناء والتنمية المستدامة التي تعمل عليها الدولة المصرية.

وأوضح أن استمرار مواصلة الحكومة لجهودها بما يعزز ويضمن استمرارية تمكين المرأة في جميع المجالات بالتعاون مع جميع الهيئات في تحقيق أكبر قدر من الخطط الموضوعة والطموحات المنشودة ويأتي على رأسها رؤية مصر ٢٠٣٠، ذلك كون التنوع بين الجنسين يحسن نتائج الأعمال، ويسهِّل اجتذاب ذوي الكفاءات وخاصة على مستوى القيادة، يكون أداؤها أفضل، ومن ثم تحقيق زيادات كبيرة في نسبة الأعمال المنفذة والأهداف المطلوب الوصول إليها.

وأشار الي أن العديد من الدراسات أثبتت أن هناك علاقة إيجابية بين التنوع بين الجنسين ونجاح الأعمال داخل الدولة، مما يعني أن زيادة تمكين المرأة في السياسة ومختلف القطاعات والمناصب القيادية على الصعيد الوطني، يضمن التقدم وزيادة الاستثمار حيث يرتبط ارتباطًا إيجابيًا بنمو الناتج المحلي الإجمالي، وهو ما ينعكس بدوره على تحسن بيئة الأعمال ويساهم في كسب ثقة المستثمرين في بيئة الأعمال وصناع القرار داخل الدولة المصرية، مما يساهم في جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، وهو ما أثبتته الإحصاءات من أن "زيادة تمثيل المرأة في البرلمانات يضمن التقدم في إصلاح القوانين التمييزية وزيادة الاستثمار في المجالات الرئيسية، مثل الصحة والتعليم والحماية الاجتماعية".

وأوضح أن اتجاه القيادة السياسية يجعل الدولة المصرية تتخذ خطوات تتسق مع سياسات وبرامج وتوصيات الهيئات والمنظمات الدولية، حيث أشارت المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة إن "زيادة عدد النساء في الحياة السياسية يعني تعزيز الطابع الشامل للقرارات، وتغيير صورة القادة في أذهان الشعوب".