رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
السبت 10 أبريل 2021 الموافق 28 شعبان 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

احميها من الختان.. الدولة تواجه بتغليظ العقوبة والمبادرات التوعوية

الخميس 25/مارس/2021 - 11:45 م
احميها من الختان
احميها من الختان
سمر محمدين
طباعة
تسعى الدولة إلى مواجهة العادات السيئة المترسخة في عقول بعض المواطنين في المجتمع المصري كختان الإناث، الذي يتسبب في أضرار نفسية وجسدية للفتيات، إذ عزمت مؤسسات الدولة على مناهضة الختان بالطرق والإجراءات القانونية لما يتسبب فيه من وقوع أضرار على الإناث وإزهاق أرواحهم.

وفي سياق متصل وافقت لجنة التشريع بالبرلمان على تعديلات قانون الإجراءات الجنائية فيما يخص جرائم ختان الآناث وتغليظ العقوبة، وقد نص مشروع القانون على عقوبة السجن دون حد أقصى لمن يجري ختانا لأنثى.

وتستعرض "الدستور" خطورة هذا الملف الذي يؤثر سلبًا على المجتمع المصري، نتيجة الموروثات والمعتقدات الخاطئة والتي تعمل الدولة على مواجهتها.

ونظم المجلس القومي للمرأة حملة جديدة لطرق الأبواب تحت عنوان "احميها من الختان"، خلال الأيام القادمة في بعد مراكز ومدن المحافظات للتوعية بشأن خطورة العادات والمعتقدات السيئة.

أمينة حسن، إحدى المتطوعات، تقول إن قضية ختان الإناث تمثل أزمة وخطورة كبيرة منذ سنوات، وتعد من أصعب القضايا التي يواجهها المجتمع، مرجعة ذلك إلى أن الأصعب هو مناهضة المعتقدات والأفكار لدى عقول البشر.

تضيف أمينة: " تطوعت في الكثير من المبادرات والحملات التي تهدف إلى رفع اللثقافة والتوعيى بشأن القضايا الهامة التي تتعلق بالمجتمع المصري واستقراره، ومنها قضية الزيادة السكانية وأيضًا خطورة ختان الإناث".

ومن جانبه كشفت سارة عادل، إحدى المتطوعات، عن خطورة ختان الإناث على المجتمع المصري؛ موضحة أن عملية الختان تترك ورائها العديد من المشكلات النفسية السلبية في نفس الفتاة، من ثم يتأثر المجتمع سلبًا من وراء تلك العادات السيئة.

وأضافت أن هناك بعض الحالات تتعرض حياتها إلى الخطر بل وربما يص الأمر الى الموت، مشيرة إلى أهمية محاربة العادات السيئة بالمجتمع عن طريق سلاح الفكر والثقافة والتوعية.

وصل معدل الختان فى السيدات اللاتى سبق لهن الزواج من سن 14 إلى 42 معدلها 92%، وارتفاع نسبة الختان واضح فى الوجه القبلى بين السيدات بنسبة حوالى 92%، وفى بورسعيد ودمياط النسبة أقل كثيرا من 15%، وذلك بحسب الإحصائيات الصادرة في عام 2014.

وفقًا للمسح الإحصائي في عام 2014 فإن نسبة الختان ترتفع في محافظات الوجه القبلي عن البحري، إذ بلغت النسبة فى دمياط 10% وبورسعيد 12%، ونسبة الختان فى القاهرة 35%، والأعلى فى الوجه البحرى محافظة القليوبية 68%، وقنا أعلى نسبة فى الوجه القبلى وفى مصر كلها 91%.