رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

الكنائس تنظم قداسات الصوم الكبير بإجراءت احترازية

الكنيسة القبطية الأرثوذكسية
الكنيسة القبطية الأرثوذكسية

يواصل الأقباط بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية الصوم الكبير المقدس، والذي بدء خلال شهر مارس الجاري، ولكن مع ظروف انتشار فيروس كورونا المستجد وضعت الكنيسة عددا من الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

* أعداد محدودة وحجز مسبق بالصلوات
أعلنت إيبارشيات الكنيسة القبطية الأرثوذكسية ضرورة الحجز المسبق قبل حضور قداسات الصوم الكبير، وذلك كإجراء وقائي من فيروس كورونا المستجد للحد من التجمعات.

كما حددت الإيبارشيات نسبة حضور بالقداسات لا تتخطى 50%، بحيث يجلس فرد واحد بكل مقعد جماعي.

* قياس درجات الحرارة وارتداء الكمامات شرط رئيسي
شددت جميع الإيبارشيات بالقاهرة والمحافظات المختلفة على ضرورة الإلتزام بإرتداء الكمامات داخل الكنيسة كشرط رئيسي لحضور صلوات القداسات ضمن الإجراءات الإحترازية التي اتخذتها الكنيسة.

كما خصصت الكنائس جهاز قياس درجة حرارة قبل دخول الكنيسة، وفي حالة الإشتباه في أعراض كورونا، يمنع من دخول الأفراد الذين يعانون منذ هذه الأعراض حفاظًا على سلامة الحضور.

وبدأت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المُرقسية؛ أكبر أصوامها على الإطلاق، والمعروف باسم "الصوم الكبير"، والذي يستغرق 55 يومًا مُتصلة، يمتنع خلالها الأقباط عن المأكل والمشرب، من الساعة الثانية عشر من منتصف الليل، وحتى الثالثة عصرًا كحد أدنى.