رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

التيار الوطني الحر اللبنانى: مدة ولاية الرئيس غير قابلة للمساس

ميشال عون
ميشال عون

أعرب التيار الوطني الحر بلبنان (الفريق السياسي للرئيس ميشال عون) عن ارتياحه لاستئناف الحوار بين رئيس الجمهورية، ورئيس الوزراء المكلف سعد الحريري في سبيل تشكيل الحكومة الجديدة، مؤكدا أن رئيس الجمهورية منتخب من أعضاء البرلمان لمدة محددة هي 6 سنوات غير قابلة للمساس.
جاء ذلك في بيان أصدره التيار الوطني الحر، برئاسة النائب جبران باسيل، في ختام الاجتماع المنعقد اليوم السبت للهيئة السياسية للتيار.
وجاء تطرق التيار إلى مسألة مدة ولاية رئيس الجمهورية في رد غير مباشر على رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري، والذي كان قد طرح يوم الأربعاء الماضي، وللمرة الأولى، مسألة إجراء انتخابات رئاسية مبكرة في حال لم يقبل الرئيس ميشال عون التوقيع على مراسيم التشكيلة الحكومية المودعة لديه، وذلك بعدما كان الرئيس اللبناني قد طرح بدوره تنحي "الحريري" عن ترؤس وتشكيل الحكومة الجديدة حال عجز عن تأليف حكومة إنقاذ وطني.
وقال التيار الوطني الحر: إنه "نعلق أهمية كبيرة على عودة رئيس الوزراء المكلف إلى الأصول الميثاقية والدستورية في عملية تشكيل الحكومة على قاعدة الشراكة الكاملة بينه وبين رئيس الجمهورية، وأنه يتعين أن يتعاونا ويتفاهما لتأليف حكومة تنال ثقة المجلس النيابي".

وأضاف: "التيار الوطني الحر غير معني بالمشاركة في الحكومة ويرغب بدعمها، ولكنه يحتفظ بطبيعة الحال لنفسه بالحق بمنح الثقة النيابية أو حجبها بحسب تشكيلة الحكومة ومدى احترامها للتوازن والميثاق من جهة، وبحسب برنامجها الإصلاحي ومقدار التقيد به".
وأشار التيار إلى أنه منفتح على كل حوار مع أي فريق لبناني لتعزيز الاستقرار والتضامن بين اللبنانيين في مواجهة المرحلة الصعبة، ويرحب بأي خطوة في هذا السياق، كما أنه منفتح على كافة الدول الصديقة، وخاصة العربية منها، لتحفيز التعاون البنّاء الذي من شأنه أن يعود بالخير على لبنان.