رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«سياحة النواب» تطالب بمزيد من الترويج وحملات دعائية للمقاصد السياحية

النائبة نورا علي،
النائبة نورا علي، رئيس لجنة السياحة والطيران

أكدت النائبة نورا علي، رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب، أن الدولة المصرية بذلت جهودا كبيرة لدفع الحركة السياحية الوافدة لمصر خلال الفترة الماضية في ظل جائحة كورونا العالمية، مؤكدة أن مصر طبقت الإجراءات الاحترازية والوقائية وضوابط السلامة الصحية في كافة المنشآت السياحية والفندقية والمتاحف والمواقع الأثرية الموجودة بها، وكذلك معايير السلامة الصحية التي يتم اتباعها داخل المطار وصالات السفر والوصول وإجراءات التباعد الاجتماعي.

وأضافت علي، أن زيارة الوفد البيلاروسي لمصر تأتي في ضوء الجهود التي تبذلها الدولة المصرية لدفع الحركة السياحية الوافدة لمصر، حيث عقد وفد بيلاروسيا خلالها عدة لقاءات رسمية مع الجانب المصري الحكومي بالقاهرة وتنظيم ورش عمل مختلفة لبحث سبل تنشيط السياحة بين البلدين، مؤكدة أن أعضاء الوفد البيلاروسي أشادوا بالإجراءات الاحترازية التي تطبقها الحكومة في المنشآت السياحية والفندقية والمتاحف والمواقع الأثرية وكذلك معايير السلامة الصحية التي يتم اتباعها داخل المطار وصالات السفر والوصول وإجراءات التباعد الاجتماعي.

وتابعت أن هذه الزيارة تأتى أيضًا ضمن خطة الأنشطة الترويجية التي تحرص وزارة السياحة على تنظيمها للترويج للمقاصد السياحية المصرية بصورة أكبر وبث رسائل طمأنة لما اتخذته الحكومة المصرية من إجراءات احترازية لضمان صحة وسلامة المواطنين والسائحين والعاملين بالقطاع السياحي، بالإضافة إلى بحث سبل دفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة إلى مصر، خاصة في ظل وجود رغبة حقيقية لدى الجانب البيلاروسي لزيادة التدفق السياحي البيلاروسي لمصر لما للمكانة الرائدة التي يحظى بها المقصد السياحي المصري والذي يتمتع بأنماط سياحية متنوعة.

وفى هذا السياق، قالت النائبة نورا على، إن زيارة الوفد الإيطالي أيضًا لمدينة شرم الشيخ جاءت لتفقد الإجراءات الاحترازية والوقائية وضوابط السلامة الصحية المُطبقة في المنشآت الفندقية والسياحية والمتاحف والمواقع الأثرية الموجودة بالمدينة.

وطالبت رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب بمزيد من الترويج والحملات الدعائية للمقاصد السياحية المصرية بصورة أكبر وبث رسائل طمأنة لما اتخذته وزارة السياحة والآثار والحكومة المصرية من إجراءات احترازية لضمان صحة وسلامة المواطنين والسائحين والعاملين بالقطاع السياحي، خاصة ونحن مقبلين على حفل نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى المتحف القومي للحضارة في مشهد مهيب لنقل 22 مومياء ملكية أوائل إبريل المقبل.