رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

البنك الدولي يتوقع انضمام ماليزيا قريبا لاقتصادات المستوى الأول

البنك الدولي
البنك الدولي

رغم "الندوب" التي سببتها جائحة كورونا وعمليات الإغلاق، من المرجح أن تصل ماليزيا إلى الوضع الاقتصادي "عالي الدخل" في غضون خمسة أعوام، وفقا للبنك الدولي.

وقال البنك، في تقرير اليوم الثلاثاء، إنه بعد "تغيير مستويات المعيشة في فترة أقل من جيل"، فإن الانتقال سيكون "معلما رئيسيا" في تنمية البلاد.

وأضاف البنك أنه على مدى العقود الثلاثة الماضية تمكنت 19 دولة فقط يزيد عدد سكانها على مليون نسمة من تحقيق قفزة إلى المستوى الأول، مع وجود 55 دولة، بينها ماليزيا، عالقة فيما يسمى "شراك الدخل المتوسط".

ويبلغ نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي في ماليزيا ما يزيد قليلا على 11400 دولار، وفقا لتقديرات البنك الدولي، وهو ثالث أعلى مستوى في جنوب شرق آسيا بعد سنغافورة، وهي مركز مالي، وسلطنة بروناي الغنية بالنفط.

وتوقف تقدم ماليزيا العام الماضي مع تقلص الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 6. 5%، وهو أكبر تراجع منذ الأزمة المالية الآسيوية في أواخر تسعينيات القرن الماضي.

وقال البنك إن ماليزيا تعرضت لـ"صدمة ثلاثية" من الوباء وعمليات الإغلاق والركود العالمي.

وفي حديثه لدى صدور التقرير، قال مصطفى محمد، الوزير بمكتب رئيس الوزراء، إن الاقتصاد الماليزي يجب أن "يتحسن" هذا العام في ظل رفع القيود.