رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بدء التحقيق مع المتهم بالتحرش بفتاة في المترو

جريدة الدستور

بدأت نيابة النزهة الجزئية، التحقيق مع المتهم بالتحرش بفتاة داخل مترو الأنفاق، وإظهار عورته لها، في الواقعة التي شغلت الرأي العام خلال الأيام الماضية.

كان قد وصل المتهم للنيابة وسط حراسة أمنية مشددة، وظهر عليه علامات الارتباك والقلق، وأمرت بسرعة إجراء التحريات حول الواقعة، وتفريغ فيديو التحرش.

واستمعت النيابة لأقوال المجني عليها، والتي كشفت أنها أثناء ركوبها قطار مترو الأنفاق العتبة للذهاب إلى محطة مترو عدلي منصور، وفي محطة قباء نزلت جميع الفتيات اللاتي كن يركبن القطار ولم يتبقى غيرها ثم ركب شابين وجلسا في آخر العربة وصعد الشاب المتهم وجلس أمامها.

وأضافت الفتاة أن "شكل الشاب كان مريب، فمنذ صعوده إلى العربة، وهو يمسك بالجاكت الذي يرتديه، ثم جلس ولم تنتبه إليه وأثناء استعدادها للنزول في المحطة التالية شاهدت الشاب يتحسس أجزاء حساسة من جسده ويخدش حياءها، فاتصلت بخطيبها الذي قال لها بإن لا تنظر إليه وتقوم بتصويره، وبالفعل حاولت تصويره دون أن ينتبه وكانت في حالة رعب شديدة من أن يؤذيها".

وكشفت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية ملابسات ما تم تداوله على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك، بشأن قيام أحد الأشخاص ببعض الممارسات غير الأخلاقية المنافية للآداب داخل إحدى عربات مترو الأنفاق، فى محاولة للتحرش بإحدى الفتيات، وتمكنت من ضبط مرتكب الواقعة.

وتلقى قسم شرطة خامس المترو من بلاغا من عاملة بمول تجارى بمنطقة الشروق بالقاهرة بصحبتها خطيبها موظف بشركة للتسويق العقارى - مقيم بالجيزة.. وقررت الأولى أنه أثناء استقلال قطار المترو من محطة البحوث تجاه محطة عدلى منصور وحال مرور القطار بمحطة قباء دائرة قسم شرطة النزهة، تلاحظ لها استقلال أحد الأشخاص للقطار والجلوس أمامها والقيام ببعض الحركات المنافية للآداب، فقامت بتصويره باستخدامها هاتفها المحمول وإرسال مقطع الفيديو لخطيبها الذى قام بنشره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك.

وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط مرتكب الواقعة وتبين أنه (بائع بمحل لحوم مجمدة - مقيم بالقاهرة) وبحوزته شهادة طبية تفيد بمعاناته من مرض نفسى.. وبمواجهته قرر أنه كان يقوم بتعديل ملابسه، تحرر محضر وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه الواقعة.

البداية عندما ووثَّقت فتاة جريمة التحرش بها بالفيديو داخل عربة السيدات في محطة قباء بالخط الثالث في مترو الأنفاق «العتبة - عدلي منصور»، حيث فوجئت بشاب يجلس على المقعد المقابل لها بالعربة وفتح «سوستة بنطلونه»، وقت وجودها بمفردها بينما كان يجلس في نهاية العربة شابان آخران لم ينتبها لتصرفات المتحرش.

وأظهر الفيديو البالغة مدته 37 ثانية الشاب بشكل تام، وأن الفتاة نجحت في تصويره وقت الجريمة، وهو لم ينتبه لها وكان مشغولًا في مراقبة الشابين الجالسين في نهاية العربة، وأن الفتاة صورت الفيديو بعدما اتصلت بخطيبها وأخبرته عن تصرف الشاب المشين ونبهها إلى ضرورة تصويره بالفيديو حتى توثق جريمته.

قال المستشار إسماعيل بركة المحامي، في تصريحات خاصة، إن وقائع التحرش التي انتشرت في الآونة الأخيرة غريبة عن المجتمع المصري، وقد تصدي قانون العقوبات لتلك الأفعال، فجأت المادة 306 مكرر تنص علي "يعاقب المسئول بالحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر ولا تتجاوز سنتين، وغرامة لا تقل عن خمسمائة جنيه ولا تزيد على ألفى جنيه، أو بإحدى العقوبتين، وذلك لكل من تعرض لشخص بالقول أو بالفعل أو بالإشارة، على وجه يخدش الحياء".

وشرح "بركه" تعريف عقوبة خدش الحياة، وهي يعتبر أي فعل أو قول أو إشارة ترتكب بقصد الشهوة من القبائح، وتعمل على تغير وانكسار وانقباض النفس للمتلقي على غير هواه خدش حياء، وهذا الفعل لا يصل إلى المجني عليه بالاتصال المباشر المادي كالتعبير عن المعاكسات، أو السباب أو حركات باليد، أو كشف عورة الفاعل للمتلقي، أو إجبار المجني عليه مشاهدة فعل جنسى، أو لقطات إباحية في وسائط إعلامية، أو النظر بشهوة والإتيان بحركات في الوجه تعطي تلميحات جنسية مثل الضغط بالفك العلوي على الشفة السفلى.

كان شاب يدعى أحمد ناجي خطيب الفتاة نشر الفيديو على حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وتحدث مع أصدقائه عن كيفية التصرف فكان الإجماع هو تحرير محضر بالفيديو حتى يتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المتهم.

وشرح «ناجي» على حسابه بـ"فيسبوك" أن الشاب استقل محطة قباء في الساعة 9 و16 دقيقة مساء أمس، وعندما انتهز وجود الفتاة بمفردها انتقل من المقاعد التي كان يجلس أمامها شابان، وجلس في المقعد المقابل للفتاة وتحرش بها.