رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«الشامي».. حكاية عائلة مسلمة توارثت صناعة التوابيت المسيحية

الشامي
الشامي

على مدار 150 عام عملت عائلة الشامي في صناعة الأخشاب بالإسكندرية، وذاعت صيتها في عالم صناعة التوابيت للمسيحيين، وأصبحت ورشتهم قبلة للباحثين عن الجودة، الأصالة والتاريخ العتيق.

بدأت عائلة الشامي عملها منذ قرن ونصف مع الجاليات الأجنبية في الإسكندرية، فأوصلوا الإيطاليين واليونانيين لمثواهم الأخير، فكان الجد الأكبر للعائلة هو أول مسلم يصنع توابيت للأقباط، ثم توارثها الأبناء والأحفاد.

قضى محسن الشامي خمسون عامًا من حياته في تلك المهنة، يعرف كيف ينتقي الخشب اللازم، ثم يزينها ببعض المعادن والنقوش، ويضع الصلبان وبعض الحلي، ويكون التابوت جاهز لوضعه في الكنيسة.

الحبيبي، البياض، الزيف والأرو، أنواع الأخشاب التي يختار من بينها الشامي لصناعة تابوت جيد، ويستغرق التابوت الواحد من يوم إلى يومين حتى يكون جاهزًا، ويقدم العديد من التصميمات حتى يستطيع الشخص اختيار التصميم الذي يريد تنفيذه.