رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«من مكي لـ ويجز».. محبو الراب: «في كل بيوت مصر»

ويجز
ويجز

«صوتنا مكتوم بس هيوصل للكل».. الراب من الفنون التي انتشرت بشكل كبير في الآونة الأخيرة، والفضل يرجع إلى مواقع التواصل الاجتماعي، وأصبحت الكثير من الأعمال الفنية والإعلانات تتهافت على "الراب" للوصول لأكبر شريحة في المجتمع، فهو فن لا يعتمد على لحن منتظم أو إيقاع، فهو عبارة عن سرد لقصص مر بها «الرابر» أو المواقف الحياتية التي نمر بها بشكل عام.


• ناهد سمير إحدى عاشقي الراب: «هتلاقي في كل بيت حد بيسمع راب»

قالت ناهد سمير، عاشقة لفن الراب، إن المختلف قديمًا عن الآن بمجال الراب، هو أن من يحترفون هذا النوع من الفن شباب يتحدثون عن مشاكلهم ومشاكل جيلهم بشكل بسيط وسهل يوصل للقلب.

«الكلام دلوقتي مختلف وشايفين الدنيا بشكل مختلف».. أكدت ناهد، أن كلام أغاني "الراب" اليوم يختلف بشكل كبير عن قبل، مشيرة إلى أن الشباب يعرضون مشاكل ومعاناة الحياة بشكل واضح قائلة:«كاشفين المجتمع.. وبيتكلموا عن واقع عايشين فيه»

وعن مغنين الراب هذه الأيام، أوضحت ناهد، أنهم بذلوا وجهودا كبيرا حتى ينتشر هذا الفن قائلة: «مدخلوش المجال بالشوكة والسكينة.. تعبوا كتير من أجل نشر أفكارهم».

وأكدت ناهد أن فن الراب منتشر بشكل كبير، فلا يوجد بيت لا يسمع أحد أفراده هذا الفن، أمثال مروان بابلو، ويجز وعفرتو وغيرهم من مغني الراب.

وأوضحت أن فن الراب، من الفنون التي ليست جديدة على مجتمعنا، فهناك مدرسة "الأولد سكول" والتي ينتمى إليها أحمد مكى، إم سي أمين، سادات، وعلاء فيفتى، و"المودرن سكول" أمثال عفروتو، وويجز، بابلو، باتيستوتا، وغيرهم من الجيل الحالي.

وعن الأماكن الخاصة بالحفلات، قالت ناهد إنه لا توجد أماكن مخصصة لإقامة حفلات الراب، فهناك الكثير من الكافيهات التي تحتوى على مسرح، والمسرح اليوناني، الأكثر استخدما لحفلات الراب.


• حسن محمد: «عرفت الراب من أحمد مكى»

قال حسن محمد، أن فن "الراب" له قاعدة كبيرة بين الشباب، مشيرًا إلى أن الفنان أحمد مكى السبب وراء سماع الكثير من شباب هذا الجيل لفن الراب.

وأضاف حسن، أن فن الراب، من الفنون التي تمس الشباب بشكل كبير، بالإضافة إلى أنه يعرض معاناة الكثير من الشباب.


• ملابس الرابر.. «من قمصان كرة السلة للقميص والبنطلون»

موسيقى الراب والهيب هوب هي أنماط أزياء متميزة تشمل العديد من أنواع المظهر المختلفة، فالأناقة مهمة للغاية لتصبح نجم موسيقى الراب أو الهيب هوب.

ودائمًا ما يرتدي مغني الراب الأكثر شهرة العديد من العلامات التجارية الشهيرة، ولكن من المهم أن تجد طريقتك الخاصة، والتي تميزك عن الآخرين.

كان قدما قميص كرة السلة اللبس الرسمي والأشهر بين مغنى الراب، وهذا ما صوره الإعلام سواء خارج مصر أو داخلها، فالقميص الطويل بالإضافة إلى البنطلون "الباجي" علامة مسجلة باسم الرابر.

تحول بعد ذلك إلى السراويل الواسعة، بالإضافة إلى القمصان التي تحتوى على تفاصيل كثيرة، مثل "المشجر" أو القمصان القديمة.

ويعتبر "الكاب" والقلادة حول العنق، من أساسيات ملابس الرابر قديمًا وحديثًا، ولكن مؤخرًا أضيف عليهم "الحظاظة" والشعر الطويل.