الثلاثاء 20 أبريل 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

عبدالوهاب عن جيل الثمانينيات: لا يوجد فرق بين غنائهم والمواطن بالشارع

محمد عبد الوهاب
محمد عبد الوهاب

تحدث الموسيقار الكبير محمد عبد الوهاب عن الأجيال الجديدة والأغنية الشبابية وغيرها، وذلك في حوار أجراه معه عمر بطيشة وضمنه كتابه "شاهد على العصر".

وقال الموسيقار محمد عبد الوهاب: "سمعت أغنية لولاكي وينطبق عليها ما أعرفه عن الأغنية الشبابية، فبسبب الإيقاع الصاخب للأغنية لم استطع تبين صوت المطرب، وللأسف أنك يمكنك أن تبدل مطربا أو مؤديا آخر مكانه في هذه الأغنية ولا تحس بفرق، وهذا أمر خطير، معناه أنه لا توجد شخصية غنائية، أو وجهة نظر، أو رؤية، يقدمها نوع أداء معين يختلف عن الآخر".

وأضاف موسيقار الأجيال: "لقد أعادت المطربة نجاة غناء (يا مسافر وحدك)، و(محلاها عيشة الفلاح)، و(مكانش ع البال)، وهي من أغنياتي القديمة، أعادت غنائها بصوتها مع تسجيل حديث وفرقة موسيقية مختلفة، وهذا هو ما اقصده، لقد كانت نجاة مختلفة عن عبد الوهاب، طريقة أدائها كانت عبارة عن وجهة نظر، يعني تقول المفروض أن أغني هذه الأغنية بالطريقة الفلانية، هذه وجهة نظر تؤكد الشخصية الغنائية، ولكن في موجة الأغاني الحديثة لو أننا شلنا المطرب ووضعنا مكانه مطرب آخر أو حتى أي مواطن من الشارع فلن تجد فرقًا".

وفي الأخير قال: "انعدم السياق الفني والمنافسة الإبداعية بسبب هذا، وأصبح السباق على عدد الأغاني وقدر الثروة والسيارات والبدل".