رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

بلاغ للنائب العام ضد «سفاح الجيزة» للتحفظ على أمواله

سفاح الجيزة
سفاح الجيزة

تقدم عدد من ضحايا سفاح الجيزة، اليوم، ببلاغ إلى النائب العام ضد السفاح بتهمة توظيف الأموال وطلب المجني عليهم التحفظ على أموال المتهم.

جاء نص البلاغ "أن المتهم قذافي فراج عبدالعاطي قام بالاستيلاء على أموال المجني عليهم وهم عبدالحكيم محمد عبداللطيف وزكريا علي إبراهيم وسهام السيد سليمان عن نفسها وسهام السيد سليمان بصفتها أحد ورثة السيد سليمان وأحمد جابر عزیز ومديحة محمد عبداللطيف بصفتها أحد ورثة المجني عليه رضا محمد وزكريا علي بصفته أحد ورثة فاطمة زكريا وأشرف نصر إبراهيم بصفته أحد ورثة ياسمين نصر إبراهيم بغية توظيفها ووعدهم بالحصول علي أرباح شهرية وانتظم بالفعل لمدة أشهر قليلة لا تتعدى 3 أشهر، ثم توقف عن السداد وعند طلب رد أصول الأموال تهرب، ثم اختفى من الجيزة.

وتبين من البلاغ قيام المتهم بالاشتراك مع آخرين في الاستيلاء على الأموال وهم صلاح فرج عبدالعاطي (شريكً) وأحمد شمندي أحمد شمندي، ندي شريك، وهي خطيية أحمد شمندی.

وذكر البلاغ "أن المشكو في حقه قام بارتكاب 4 جرائم قتل لذا نرجو من سيادتكم التكرم باتخاذ ما ترونه مناسبًا من الإجراءات وسرعة إصدار قرار من سيادتكم بتجميد الأموال والممتلكات الخاصة بالمشكو في حقه وكافة شركائه وأقاربه للحفاظ على أموال المجني عليهم وكافة ضحايا المشكو في حقه، وطلب التحري عن التحويلات الواردة للمتهم من بنك فيصل حساب باسم ابنه (القاصر) عمر القذافي والبنوك المصرية وتفاصيل المبالغ التي استولي عليها المتهم من المجني عليه رضا محمد عبداللطيف وفاطمة زكريا علي.

وأصدرت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بزينهم، الأربعاء، قرارًا بإحالة المتهم قذافي فراج عبدالعاطي المعروف بـ"سفاح الجيزة"، لقيامه بقتل صديقه رضا عبداللطيف، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، ودفنه لفضيلة المفتي لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه، وتحديد جلسة 24 مارس للنطق بالحكم.

كما أحالت محكمة جنايات الجيزة، الإثنين، أوراق المتهم لفضيلة المفتى لاتهامه بقتل نادين، الطالبة بكلية الحقوق، شقيقة إحدى زوجاته عمدًا مع سبق الإصرار، وتحديد جلسة 27 مارس للنطق بالحكم.

وأحال النائب العام المتهم قذافي فراج إلى محكمة الجنايات في أربع قضايا بدوائر الهرم وبولاق الدكرور بالقاهرة والمنتزه بالإسكندرية؛ لمعاقبته فيما نُسب إليه من قتله عمدًا أربعة -هم زوجته وسيدتان ورجل- مع سبق الإصرار خلال عامي 2015 و2017 وإخفائه جثامينهم بدفنها في مقابر أعدها لذلك.

وقالت النيابة العامة إنها أقامت الدليل ضد المتهم في القضايا الأربع من شهادة 17 شاهدًا، واعترافات المتهم في التحقيقات، واستخراج رفات جثامين المجني عليهم من الأماكن المدفونة بها، وما ثبت بتقارير الصفة التشريحية لتلك الجثامين وتطابق البصمات الوراثية المأخوذة منها مع مثيلتها المأخوذة من ذوي المجني عليهم.

وتابعت النيابة أنه أقامت الدليل بما ثبت بتقارير "الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية" بشأن فحص الآثار المرفوعة من أماكن استخراج الجثامين، فضلًا عن محاكاة المتهم لكيفية ارتكابه الوقائع الأربع، وكشفت التحقيقات عن  أن المتهم استخدم مادة سامة فى قتل اثنين من المجنى عليهم قبل دفنهم.