الثلاثاء 20 أبريل 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«كنت أرمى لها وردة من الشباك».. الحب الأول فى حياة إحسان عبدالقدوس

 إحسان عبدالقدوس
إحسان عبدالقدوس

تحدث الكاتب الكبير إحسان عبد القدوس عن حبه الأول، حيث قال في تقرير لمجلة "الكواكب"، "كنت بالبنطلون القصير، وكانت هي بضفيرتين، هي ابنة الجيران، وأنا ابن الجيران، ومن النافذتين المتقابلتين كنا نختلس أجمل النظرات، دقائق من عمر الزمن نتبادل فيها النظرات بعيدا عن أعين الرقباء، وفي كل ليلة ألقي إليها بوردة حمراء، تعبيرا عما يملأ قلبي الصغير من حب لها، وتلقي هي إلي بالملبس والشيوكولاتة، ثم يودع كل منا الآخر بقبلات في الهواء، وأنام لأحلم بها، وفي الصباح نلتقي في النافذتين من جديد".

وتابع: "كانت جميلة وحلوة التقاطيع، مشرقة الابتسامة، وكنت أحرص على توصيلها إلى مدرستها صباحًا، وبعد انتهاء الدراسة نعود معًا، حب طاهر كان كبيرا في قلبي، وكان يدفعني إلى المذاكرة حتى أتمكن من النجاح، كنت أتمنى أن أصبح فأرى نفسي انتهيت من مذاكرتي ودراستي لأطلب يدها وأتزوجها، ولكن ما كل ما يتمناه المرء يدركه".

وأضاف: "ومع السنوات دبت الأنوثة في جسدها وحلت الضفائر وتركت شعرها مثل أسلاك الذهب يزين وجهها، ومنعت من الذهاب للمدرسة، وأغلق الشباك تمامًا، ثم جاءني النبأ الذي صرع أحلامي، لقد خطبت وستتزوج بعد أسبوع، وكانت صدمة عظيمة".

وفي الأخير قال عبد القدوس: "كتمت الهم في كبدي ولم ينقذ أعصابي من الانهيار إلا انتقالنا لحي جديد ومرت السنوات ووقعت في حب آخر أنساني الحب الأول".