رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الخميس 25 فبراير 2021 الموافق 13 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

مستوى جديد من الشراكة.. تقارير صينية ترصد تعهدات شي جين بينج للسيسي

الثلاثاء 23/فبراير/2021 - 01:11 م
جريدة الدستور
هالة أمين
طباعة
يعد التعاون الثنائي بين القاهرة وبكين مثالا يحتذى به في العلاقات الدبلوماسية بين الدول، وكان تطوير الشراكة بين البلدين من أبرز ما قام به الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الصيني شي جين بينج.

وفي هذا الصدد، سلطت تقارير صينية الضوء على المحادثات بين السيسي وشي جين بينج، مساء الإثنين، مشيرة إلى استعداد الصين للعمل مع مصر لتوسيع التعاون في مجالات مثل تشييد البنية التحتية، والقدرة الإنتاجية، والعلوم والتكنولوجيا، ورفع شراكتهما الاستراتيجية الشاملة إلى مستويات جديدة، حسبما تعهد الرئيس الصيني بذلك خلال الاتصال الهاتفي.

وقال التليفزيون الصيني "CGTN" في تقرير له، إن الرئيس الصيني أكد أن العلاقات بين الصين ومصر تعد نموذجًا للتضامن الصيني العربي والصيني الأفريقي والفوز معا، وذلك في إشارة إلى أن مصر هي أول دولة عربية وأول دولة أفريقية تقيم علاقات دبلوماسية مع جمهورية الصين الشعبية.

وأضاف التقرير أن شي جين بينج شدد على أن الصين وضعت مصر دائمًا في موقع مهم في سياستها الخارجية الشاملة، وإن بكين صديق وشريك موثوق للقاهرة.

وأشار التقرير إلى تأكيد شي جين بينج على أن الصين تدعم جهود مصر في حماية سيادتها الوطنية واستقلالها وسلامة أراضيها، وتدعم الشعب المصري في اتباع مسار التنمية الذي يتناسب مع ظروفه الوطنية.

ونقل التقرير عن الرئيس الصيني قوله: "أن الصين مستعدة للعمل مع مصر لترسيخ الثقة السياسية المتبادلة، ودعم بعضنا البعض بحزم، وتعزيز التنسيق والتعاون في الشؤون الدولية والإقليمية، وحماية التعددية والعدالة والعدالة الدولية بشكل مشترك".

وأشار شي إلى أنه على الرغم من الوباء، فقد حافظ التعاون العملي بين الصين ومصر على قوة دفع جيدة للتنمية، حيث تمضي مشاريع التعاون الرئيسية قدما بطريقة منظمة، وتم إحراز تقدم إيجابي في التعاون في مجالات مثل أمن إنفاذ القانون والفضاء.

وقال الرئيس الصيني إنه يتعين على الصين ومصر التآزر بشكل أفضل بين استراتيجيات التنمية وتعزيز التعاون في إطار مبادرة الحزام والطريق، مضيفًا أن الصين تدعم المزيد من الشركات الصينية التي تستثمر في مصر التي تعد بوابة التواصل مع الشرق الأوسط والدول العربية وإفريقيا.

ولفت التقرير إلى أن العام الجاري يصادف الذكرى الخامسة والستين للعلاقات الدبلوماسية بين مصر والصين، وهو ما أوضحه الرئيس السيسي خلال المحادثات الهاتفية مع نظيره الصيني، مشيرا إلى إن البلدين يتمتعان بصداقة تقليدية عميقة وعلاقات متينة وودية، ويتعاونان بشكل وثيق في الشؤون الدولية، مما عزز بشكل فعال مصالح البلدين.

وأضاف السيسي أن مصر ترحب بمزيد من الشركات الصينية للاستثمار والقيام بأعمال تجارية في مصر، وهي على استعداد لبذل جهود منسقة مع الصين لزيادة تعزيز شراكتهما الاستراتيجية الشاملة.

ومن جانبها، أكدت إذاعة راديو الصين الدولي "China Radio International"، أن الرئيس الصيني دعا إلى تعاون أوسع وشراكة أوثق مع مصر، خلال محادثاته مع السيسي.

وأكد التقرير أن الرئيس الصيني دعا إلى زيادة الثقة السياسية بين مصر والصين، ودعم بعضهما البعض، وتكثيف التنسيق في الشؤون الدولية والإقليمية.

وأرسلت الصين ومصر إمدادات طبية لبعضهما البعض لمكافحة الوباء، مما يعكس بشكل كامل الصداقة الحقيقية بين البلدين، وأكد شي جين بينج ان الصين تدعم مصر والدول الإفريقية والعربية في مكافحة تفشي المرض، وتعزيز الاهتمام بصحة الإنسان.

وأشار شي خلال المحادثات إلى أنه منذ ظهور جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد -19"، زودت الصين ومصر بعضهما البعض بإمدادات طارئة لمكافحة الوباء، الأمر الذي أظهر بشكل كامل صداقتهما الحقيقية في وقت الشدائد.

وقال شي جين بينج خلال المحادثات إن الصين مستعدة للعمل مع مصر لزيادة التعاون في مجال اللقاحات، وتعزيز التضامن الدولي ضد (كوفيد -19).

ويعقد لياو ليتشيانج السفير الصيني بالقاهرة غدا الأربعاء، مؤتمرا في مقر السفارة يكشف فيه تفاصيل جديدة عن المحادثات بين الرئيس السيسي ونظيره الصيني شي جين بينج، فضلا عن طرح أبرز التحركات الأخيرة لتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين في مجال اللقاحات وأوجه التعاون الأخرى.