رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

نيجيريا: استسلام زعيم جماعة إجرامية متعاونة مع بوكو حرام

السلطات الأمنية النيجيرية
السلطات الأمنية النيجيرية

أعلنت السلطات الأمنية النيجيرية، عن استسلام زعيم إحدى الجماعات الإجرامية المسئولة عن اختطاف أكثر من 300 تلميذ غربي نيجيريا نيابة عن جماعة بوكو، في اتفاق عفو مع السلطات الحكومية.

وذكرت السلطات الأمنية في ولاية زمفرا، إن "أوالون دوداوا" وستة أعضاء آخرين في جماعة مسلحة سلموا أسلحتهم، وأقسموا بعدم العودة إلى ممارساتهم السابقة.

وكان أوالون دوداوا خطف 344 تلميذًا في ولاية كاتسينا نيابة عن جماعة بوكو حرام الإرهابية، ومنذ ما يقرب من عقد من الزمان، ابتليت المنطقة بالعنف من قبل الجماعات الإجرامية المعروفة باسم "قطاع الطرق"، الذين شاركوا في الغالب في عمليات الخطف من أجل الحصول على فدية وسرقة الماشية، لكن البعض منهم، مثل أوالون دوداوا، طوروا روابط قوية مع الارهابين الذين يشنون حربًا في شمال شرقي نيجيريا.

وكان أوالون دوداوا (43 عامًا)، في الأصل لصًا للماشية تحول إلى تهريب الأسلحة، خاصة بين ليبيا وشمال نيجيريا، حيث كان يتاجر مع الجماعات الإجرامية والإرهابية

وصرح مصدر أمني أنه مع مرور الوقت، شكل تحالفا مع بوكو حرام وأصبح مهربًا للأسلحة.

وسعت السلطات إلى التفاوض على اتفاقات سلام مع هؤلاء اللصوص، وعرضت عليهم العفو مقابل عدم ملاحقتهم أمنيًا.

وقال أوالون دوداوا - في كلمة للصحفيين - إن عشرات من العصابات المسلحة الأخرى أبلغته أنهم مستعدون لوقف القتال بشرط ألا يتعرضوا للمضايقة الأمنية فيما بعد.