رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

جوتيريش يدعو العالم للتخلص تدريجيا من الفحم بحلول عام 2040

جوتيريش
جوتيريش

دعا الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو جوتيريش، إلى التخلص تدريجيا من الفحم بحلول عام 2040، مع ضرورة إعادة توجيه تمويل هذا القطاع وأنواع الوقود الأحفوري الأخرى نحو حلول الطاقة النظيفة.

وشدد الأمين العام على أهمية تحقيق انفراجة في التكيف والمرونة، الأمر الذي يتطلب زيادة دعم الدول الضعيفة، بما في ذلك البلدان الأقل نموا في العالم والدول الجزرية الصغيرة النامية.

جاء ذلك خلال إحاطته أمام الدول الأعضاء، استعدادًا للدورة السادسة والعشرين لمؤتمر الأمم المتحدة السنوي المعني بالمناخ، والمقرر عقده في نوفمبر المقبل في اسكتلندا.

وحذر الأمين العام للأمم المتحدة من أن العالم بعيد كل البعد عن تحقيق الأهداف المتفق عليها للحد من ظاهرة الاحتباس الحراري بما يتماشى مع اتفاق باريس بشأن تغير المناخ، وذلك في إطار جهوده المستمرة لتأمين التزام أكبر بتجنب كارثة مناخية.

وشدد على الحاجة إلى زيادة توسيع التحالف المتنامي من أجل حياد الكربون للوصول إلى صافي انبعاثات صفرية بحلول عام 2050، وأهمية المفاوضات الافتراضية في الأشهر المقبلة للتغلب على القيود التي تفرضها الجائحة وتحديات السفر.

وأضاف "يجب على البلدان المتقدمة أن تفي بالتزاماتها التي قطعتها منذ أكثر من عشر سنوات والتي أعيد تأكيدها في باريس لحشد 100 مليار دولار سنويا لتمويل العمل المناخي في البلدان النامية.

وعبر الأمين العام عن تطلعه لكي تبني الدول الأعضاء على هذا الزخم في المؤتمر المقبل، في ظل أن 2021 هو "عام حاسم في مكافحة تغير المناخ".

وقال إن التحالف العالمي لجعل صافي الانبعاثات الصفرية حقيقة واقعة، يجب أن ينمو لتغطية أكثر من 90 في المئة من كل الكربون الذي يدخل الغلاف الجوي، مؤكدا أن ذلك يعد هدفا مهما للغاية بالنسبة للأمم المتحدة.