رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

انطلاق فعاليات الاجتماع الثالث للمسار الدستوري الليبي بالغردقة

الاجتماع الثالث للمسار
الاجتماع الثالث للمسار الدستوري الليبي

انطلقت قبل دقائق تحت رعاية اللجنة المصرية المعنية بالملف الليبي، فعاليات الاجتماع الثالث للمسار الدستوري بمدينة الغردقة الساحلية، بحضور رئيس المفوضية العليا للانتخابات الليبية، عماد السايح، وذلك لبحث سبل إجراء الاستفتاء على مشروع الدستور، حسبما أفادت وكالة الأنباء الجماهيرية "أوج".

وألقى خلال الاجتماع رئيس اللجنة الوطنية المعنية بالشأن الليبي كلمته، إذ أكد فيها أهمية استثمار الأجواء الإيجابية التي تعيشها الأزمة الليبية حالياً من اختيار سلطة تنفيذية جديدة ومخرجات اللجنة العسكرية (٥+٥).

كما ألقى مبعوث الأمم المتحدة الجديد، يان كوبيتش، كلمة في أول ظهور رسمي له، عقب توليه المنصب خلفاً لستيفاني ويليامز، عبر فيها عن شكره للحكومة المصرية لدعمها للحلول السياسية واستضافتها للمسار الدستوري.

وأشار إلى أهمية هذا الاجتماع كونه يمس المواطن بشكل مباشر  عبر اتفاق الليبين على شكل الاستفتاء الذين يرغبون به.

واللجنة الليبية المعنية بالمسار الدستوري هى منبثقة عن منتدى الحوار السياسي الليبي، وتتكون من وفدين يمثلا مجلسي النواب والأعلى للدولة الاستشاري.

ويشارك في اجتماعات هذه الجولة إلى جانب ممثلي اللجنة المصرية ورئيس المفوضية العليا للانتخابات الليبية، عدد من أعضاء اللجنة القانونية المنبثقة أيضا عن منتدى الحوار، وعدد من خبراء القانون الدستوري، وممثلين عن بعثة الأمم المتحدة.

وأمس الإثنين، كشف رئيس المفوضية، عماد السائح، عن أنه سيستمع خلال هذه الجولة لأعضاء اللجنة الدستورية، حيث يحملون رؤية موضوعية، وواقعية؛ للحفاظ على الاستحقاق الدستوري من الضياع، وفق قوله.

وأعرب السائح في تصريحات صحفية، عن تطلعه إلى تعامل بإيجابية مع هذه الرؤية، وأخذها على محمل الجدّ، مؤكدًا أن الأمر غايةٌ في الحساسية.

وفي العشرين من يناير الماضي، اتفق أعضاء اللجنة الدستورية، في اجتماعات الجولة الثانية التي استضافتها الغردقة، على إجراء الاستفتاء على مشروع الدستور المعد من قبل الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور، وذلك بناء على القانون الصادر من مجلس النواب عام 2018 مع تعديل المادة السادسة باعتماد نظام الدوائر الثلاث (50%+1) فقط.