رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

دراسة تؤكد أهمية المكملات الغذائية بعنصر الزنك

المكملات الغذائية
المكملات الغذائية

أكدت دراسة طبية حديثة، أهمية المكملات الغذائية الغنية بعنصر الزنك، للرجال والنساء على حد سواء، فى حال سعيهم لإنجاب طفل؛ حيث لا تقتصر فوائد الزنك فقط على تعزيز مستويات الخصوبة للإنجاب خاصة لدى مصابي فيروس كورونا المستجد، كما أن فائدته تمتد لمنع تلف "الميتوكوندريا" (غشاء الخلايا الحمراء) في البويضات الصغيرة وخلايا الحيوانات المنوية.

وكان عدد من الدراسات الطبية السابقة قد أشارت إلى التأثير السلبي الذي تسببه الإصابة بفيروس" كورونا" المستجد ( كوفيد – 19) في الصحة البدنية والعقلية للمريض، وبصورة خاصة على مستويات الخصوبة لديه، وبين الرجال والنساء على حد سواء، إلا أن الدراسة الحالية - التى نشرت نتائجها في عدد فبراير من مجلة " الصحة الإنجابية" الطبية الأمريكية - إلى آلية جديدة لمكافحة الآثار السلبية السيئة للفيروس المستجد على خصوبة المرضى.

وتوصل الباحثون فى كلية الطب جامعة "واين ستيت"، فى مدينة "ديترويت" بولاية "ميتشيجان" الأمريكية، إلى فعالية وكفاءة عنصر " الزنك" فى تعزيز مستويات المناعة الذاتية ضد الفيروس.

وقال الدكتور" حسام أبو السعود "، أستاذ أمراض النساء والتوليد فى "مركز CS Mott للنمو والتنمية"، والمشارك في تطوير الأبحاث:" بالإضافة لاستفادة الأزواج من خواص عنصر "الزنك" فى تعزيز مستويات الخصوبة لديهم وهو ما يساعدهم في تحقيق حلم إنجاب طفل.. إلا أنه قد وجد أن فعالية هذا العنصر الهام تمتد، بصفة خاصة، بين مرضى فيروس"كورونا " المستجد، من الرجال والنساء، لزيادة مستويات الخصوبة، حال انتظامهم في تناول جرعة لا تقل عن 50 مجم يوميا.

وأضاف أنه يمكن أيضا أن يكون مفيدا فى تعزيز مستويات المناعة، ومكافحة مهاجمة الأمراض الفيروسية للجسم، كفيروس " كورونا " المستجد، حال عدم الإصابة به.

واستعرض الدكتور "أبو السعود"، وفريقه البحثي المصاحب، والذي ضم الدكتورة "راميا سيثرام "، أستاذ طب الغدد الصماء التناسلية والعقم، " الفيزيولوجيا المرضية " لفيروس "كورونا " المستجد ( كوفيد – 19 )، لاسيما فيما يتعلق بتأثيرها على الوظيفة الإنجابية.

وأشار الباحثون إلى أن الاستفادة من عنصر " الزنك " كان مرتبطًا بعاصفة السيتوكين ( بروتينات مسؤولة عن نقل الإشارات العصبية بين الخلايا )، ورد الفعل المفرط للجهاز المناعي الذي يسبب الالتهاب وتلف الأنسجة وفشل الأعضاء المحتمل عند الإصابة بفيروس "كورونا" المستجد، وهو ما يمكن أن يتسبب في تلف "الميتوكوندريا" ( غشاء الخلايا الحمراء) والذي يسهم بدوره في تراكم الأكسجين فى البويضة غير الناضجة والحيوانات المنوية، ليؤثر سلبا على القدرة الإنجابية والحمل.

كما أوضح الدكتور " أبو السعود"، أن عنصر " الزنك " له آثار مفيدة كمضاد لأكسدة ومضاد للالتهابات، حيث يتمتع بخواص قادرة على منع أو تخفيف الضرر الذي يلحق بالبويضات والحيوانات المنوية من جراء تفاعل الجهاز المناعي مع الفيروسات المهاجمة للجسم، كما يمكن أن يؤدي استخدام عنصر الزنك في تحسين جودة الأجنة وتقليل فرص حدوث مضاعفات الحمل.

وأكدت الدراسة على فائدة الزنك بين الأشخاص بصفة عامة فى تعزيز ومكافحة إصابتهم بالأمراض الفيروسية، حيث يعمل هذا العنصر الحيوي على مكافحة تلف وتأكسد الخلايا، وبين مرضى فيروس "كورونا "، بصفة خاصة، في المراحل الأولى للإصابة المبكرة لدوره في الحيلولة دون تكاثر الفيروس ومنع تلف وتأكسد الخلايا.