رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

كيف يمكن علاج الوسواس القهري في الدماغ؟

الوسواس القهري في
الوسواس القهري في الدماغ

يؤثر الوسواس القهري على تكوين الدماغ ووظائف المخ التي تختلف عن الموجودة في الشخص الطبيعي، الأمر الذي يؤدي إلى تعطيلها مما ينعكس على السلوك القهري للمريض.

ووفقًا لما ذكرة موقع «هيلث لاين» الطبي، فقد وجدت إحدى الدراسات الحديثة علاقة مؤكدة تبين أثر الوسواس القهري على الدماغ والتهاباته العصبية، وكانت نتائجها مبشرة بالتوصل إلى تطوير علاجات دوائية لاضطراب الوسواس القهري.

كيف يمكن علاج أثر الوسواس القهري على الدماغ؟
«العلاج السلوكي المعرفي»
يساهم العلاج النفسي والسلوكي المعرفي في التغلب على أثر الوسواس القهري في الدماغ بتعديل نشاط الخلايا العصبية في الدماغ من خلال تدريب أدمغة المرضى على التحكم في الأفكار الوسواسية والسلوك القهري المترتب عليها والتعاطي معه بشكل أفضل.

«العلاج بالتعرض»
وفيه يضع الطبيب المريض أمام أفكاره والمواقف التي تؤدي إلى زيادة الوسواس القهري ويعلمه كيفية التفكير فيها بمنطقية والتعاطي مع هذه الأفكار وطردها على مدار أسابيع، وقد ينفع هذا النوع من العلاجات مع أنواع أخرى ويوقف أثر الوسواس القهري على الدماغ.

«العلاج الدوائي»
يتم استخدام أدوية الاكتئاب والأدوية المهدئة والتي غالبا ما تنتمي إلى البنزوديازبينات وتقلل من مشاعر القلق والتوتر داخل الجسم وتخفف من الأفكار السواسية التي تسيطر علي المريض وتدخله في حالة من الراحة والاسترخاء.