رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

البيت الأبيض يعقد اجتماعًا حول الاتفاق النووى الإيرانى اليوم

البيت الأبيض
البيت الأبيض

كشف مصدر مطلع، من المتوقع أن يعقد البيت الأبيض، اليوم الجمعة، اجتماعًا للجنة الرئيسية لمجلس الأمن القومي، لبحث البرنامج النووي الإيرانين، موضحًا أن أحد بنود العمل الرئيسية في هذا اللقاء، بحث ما إذا كان يجب الدفع باتجاه العودة إلى الاتفاق النووي قبل انتخابات يونيو الرئاسية في إيران أو الانتظار إلى ما بعد ذلك، وفقًا لموقع أكسيوس.

يأتي هذا الاجتماع، بالتزامن مع مساعي الإدارة الأمريكية الجديدة إلى تحسين استراتيجيتها حول كيفية إحياء الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015، وانسحب منه الرئيس السابق دونالد ترامب في 2018، مع التنسيق في الوقت عينه مع الحلفاء لإبطاء جهود إيران لتخصيب اليورانيوم ومنع سباقات التسلح في الشرق.
يذكر أن اجتماعات اللجنة الرئيسية التي تعقد في غرفة العمليات ويحضرها وزيرا الدفاع والخارجية وغيرهما من اللاعبين الرئيسيين في مجال الأمن القومي، تأتي عادة لمناقشة السياسة على أعلى مستوى قبل تقديم توصيات إلى الرئيس.

وسبق هذا الاجتماع لقاء لنواب جميع أجهزة الأمن الوطني، يوم الأربعاء الماضي، كما ترأس نائب مستشار الأمن القومي جون فينر جلسة من هذا القبيل ركزت على قضايا الشرق الأوسط.
ومن المتوقع اليوم الجمعة، أن يعقد وزير الخارجية توني بلينكين، اجتماعًا افتراضيًا مع وزراء خارجية المملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا، لمناقشة عدة قضايا من بينها الملف الإيراني.
جدير بالذكر أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، عرض نفسه كوسيط نزيه في القضية النووية، قائلًا في مؤتمر عبر الفيديو من باريس لمركز أبحاث المجلس الأطلسي ومقره واشنطن، "نحن بحاجة ماسة لأن ننجز بالفعل مرحلة جديدة من التفاوض مع إيران، سأقوم بكل ما في وسعي لدعم أي مبادرة من جانب الولايات المتحدة للانخراط مجددًا في حوار، وسأكون هنا أسعى لأن أكون وسيطًا نزيهًا وملتزمًا في هذا الحوار".
وأكد ماكرون، أن الوقت حان لمفاوضات جديدة لأن إيران باتت أقرب إلى امتلاك سلاح نووي، وهناك حاجة للتعامل مع برنامج الصواريخ الباليستية ودعم الاستقرار الإقليمي.