رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأحد 07 مارس 2021 الموافق 23 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

بالأرقام.. كيف افتتحت مصر 11 سوقا للصادرات الزراعية رغم كورونا؟

الإثنين 01/فبراير/2021 - 06:58 م
الصادزات الزراعية
الصادزات الزراعية
سمر مدحت
طباعة
لا تمر فترة إلا وتحقق مصر نجاح جديد في قطاع الزراعة وتحديدًا على صعيد الصادرات الزراعية التي تتعامل فيها مع دول العالم لتصدير المحاصيل المصرية، والتي تعتبر أيضًا أحد أهم أعمدة الدخل القومي للاقتصاد المصري.

وبالرغم من الأزمة الضارية التي ضربت اقتصاديات العالم خلال عام 2020 بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا، إلا أن مصر استطاعت تحقيق نجاحات على مستوى قطاع الزراعة، والتطلع إلى آفاق متقدمة في ذلك المجال.

واتساقًا مع ذلك، فخلال عام 2020 استطاعت مصر فتح 11 سوقّا زراعيًا جديدًا من أجل الترويج للمحاصيل الزراعية المصرية، وأصبح هناك في آخر ثلاثة أعوام نحو 37 سوقًا زراعيًا.

ويتم في تلك الأسواق تطبيق المعايير العالمية الخاصة بالجودة للمحاصيل الزراعية كافية لاستمرار التنافس المصري عالميًا، وأصبح لدى مصر أسواق زراعية في الصين واليابان وأستراليا ونيوزيلندا وجنوب أفريقيا.

وترصد "الدستور" في التقرير التالي بالأرقام كيف استطاعت مصر أن تفتح 11 سوقًا للصادرات الزراعية خلال عام 2020 بالرغم من الأزمات الاقتصادية التي خلفها فيروس كورونا سواء في مصر أو دول العالم.

كان عام 2020 مبشرًا بالخير على سوق الصادرات الزراعية في مصر، حيث زادت صادرات من المحاصيل الزراعية منذ يناير 2020 حتى أكتوبر الماضي من نفس العام لأكثر من 4.4 مليون طن وهي تعد من نجاحات وزارة الزراعة في تلك الفترة الصعبة بحسب بيانات الوزارة.

والآن أصبحت مصر تحتل المركز الثالث إفريقيًا بحجم الإنتاج الزراعي السنوي الذي تبلغ قيمته 27.6 مليار دولار، ويمثل العاملون في قطاع الزراعة بها 24.87% من السكان، وتتقلد المركز الأول على المستوى العربي بنفس قيمة الإنتاج الزراعي.

وبحسب مركز التجارة الدولي فإن زيادة المحاصيل والصادرات الزراعية انعكست بالإيجاب على مصر حيث جنت منه 660 مليون دولار خلال عام 2020، ولذلك تسعي الحكومة حاليًا للعمل على زيادة الإنتاج الزراعي في مصر من 938.9 مليار جنيه إلى 1075.1 مليار جنيه.

وتصدر البرتقال أعلى عائدات لمصر خلال العام الماضي حيث جاء في المركز الأول بموجب 1.8 مليون طن فى 2019 قبل أسبانيا مباشرة، وبلغ إجمالى الصادرات الزراعية من الموالح مليون و398 ألفا 232 طنا، إضافة إلى تصدير 678 ألفا 64 طن بطاطس، لتحتل المركز الثاني في الصادرات الزراعية بعد الموالح.

بينما تم تصدير 353 ألفا و1 طن بصل، محتلًا المركز الثالث في الصادرات، واحتل العنب المركز الرابع في الصادرات الزراعية بإجمالي 138 ألفا و781 طنا في حين احتل الرمان على المركز الخامس فى الصادرات بإجمالى 66 ألفا و784 طنًا، ويتم التصدير طبقًا لجميع الاشتراطات الحجرية والدولية وجارى الشحن والتصدير.

وبحسب بيانات منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، إلى أن البطاطس هي أكبر صادرات المحاصيل البستانية في مصر، وخلال السنوات الماضية استحوذت أوروبا على ما بين 70 إلى 90 في المائة من صادرات مصر من البطاطس.

وفي المقابل ارتفعت قيمة صادرات الموالح المصرية حتى نهاية يونيوالماضي بسبب زيادة الطلب عليها رغم انخفاض كمية الموالح المصدرة، وبلغت حسب بيانات وزارة الزراعة مليونا و387 ألفا و625 طنا خلال النصف الأول من العام الجاري، لتتصدر المركز الأول لصادرات الحاصلات الزراعية خلال هذه الفترة.

وفي عام 2019، صدرت مصر، ما يقرب من 1.8 مليون طن فى البرتقال لتحتل المركز الأول قبل أسبانيا مباشرة، وفقا لمركز التجارة الدولي وهى وكالة مشتركة لمنظمة التجارة العالمية والأمم المتحدة، وكانت العائدات من هذه الصادرات حوالى 660 مليون دولار.

يذكر أنه خلال النصف الأول فقط من العام 2020 استطاعت مصر تصدير حوالي 3 ملايين و470 ألف طن من المحاصيل الزراعية وغزت المنتجات الزراعية أسواق 160 دولة في جميع قارات العالم بحوالي 305 سلع زراعية.