رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 26 فبراير 2021 الموافق 14 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

المشيخة الصوفية تطالب المتنازعين على زعامة الطريقة المحمدية بضبط النفس

الإثنين 01/فبراير/2021 - 05:52 ص
العشيرة المحمدية
العشيرة المحمدية
كتب: عمرو رشدي
طباعة
أعلنت اللجنة القانونية بالمشيخة العامة للطرق الصوفية، إنزعاج المؤسسة الصوفية الرسمية من الضغط الإعلامي، وأنها تطالب من جميع الأطراف المتنازعة على مشيخة الطريق المحمدية ضبط النفس، كما أنها تنفي أي إتجاه لتعين أطفال شيوخًا.

ومازال الصراع محتدمًا داخل الأوساط الصوفية، والمشيخة الصوفية لم تأخد قرار حتى الآن بشأن تعيين شيخ جديد للطريقة المحمدية، منذ وفاة شيخها السابق نور محمد عصام في حادث آليم، وفي خلال هذا الصراع الدائر نفي الدكتور محمود أبوالفيض، المستشار القانوني للمشيخة العامة للطرق الصوفية، في مداخلة تليفونية في قناة «القاهرة والناس» ببرنامج «حديث القاهرة» مع الإعلامية كريمة عوض، أن يكون هناك أي إتجاه لتنصيب طفل شيخًا، وأنه يتعامل فقط طبقًا للأوراق والقانون.

وذكر «أبو الفيض»، أن مشايخ الطرق الصوفية منزعجين من كلام الإعلام عن التوريث في الصوفية، مؤكدًا أن التوريث قانوني مئة في المئة، وأن ما حدث في الطريقة المحمدية هو أول اعتراض من نوعه علي التوريث، الأمر الذي آثار غصب المشايخ الصوفيين في مصر.

أما العميد أشرف وهبي الذي تم مبايعته من قبل قيادات الطريقة، ذكر أن هناك أطرافًا نقضوا البيعة لأمور في أنفسهم، خاصة الأمور المتعلقة بالناحية المادية للجمعية الاجتماعية التابعة للعشيرة، وأن من قدم أوراق الصبي للمشيخة بعد البيعة له أغراض خبيثة، مشيرًا إلى أن الطريقة من أكبر الطرق الصوفية في الشرق الأوسط، ولا يجوز بأي حال من الأحوال أن يتم طرح تولي طفل المشيخة بعد إعلان البيعة.

الكلمات المفتاحية