رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأحد 28 فبراير 2021 الموافق 16 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«حامل في مخدة».. قصة سيدة اتهمت أطباء مستشفى قوص بسرقة توأمها

الجمعة 15/يناير/2021 - 06:11 م
حامل
حامل
قنا: إسلام البكري
طباعة
واقعة غريبة من نوعها شهدتها محافظة قنا، خلال الساعات القليلة الماضية، بعدما ادعت سيدة قيام مستشفى قوص جنوبي محافظة قنا، بسرقة طفليها بعدما دخلت المستشفى لإجراء عملية الولادة.

الواقعة بطلتها سيدة ادعت أنها حامل في توأم وتوجهت للمستشفى استعدادًا لعملية الولادة لتخرج بعدها من المستشفى وتحرر بلاغًا تتهم فيه الأطباء بسرقة طفليها.

اللواء محمد أبوالمجد، مساعد وزير الداخلية مدير أمن قنا، تلقى إخطارًا من المباحث الجنائية، يفيد اتهام ربة منزل أطباء مستشفى قوص المركزي، جنوب محافظة قنا، بسرقة طفليها التوأم بعد وضعها، وأن الأطباء استوقفوا لها مركبة دراجة آلية "توك توك" لمغادرة المستشفى دون رضيعها.

وأفادت تحريات المباحث وتحقيقات إدارة المستشفى في الواقعة، أن ربة المنزل "آية.م.ع"، في العشرينيات من عمرها، ومتزوجة من نجل عمها في قرية المعري التابعة لقوص، ولم تنجب منذ أعوام، وخوفًا من أن تصبح ضرة لزوجة أخرى، ابتكرت حيلة كاذبة بأنها حامل، بعد تعرضها لحالة نفسية.

وأضافت التحريات أن السيدة كانت خلال هذه الشهور تضع وسادة "مخدة" في بطنها حتى جاء موعد ولادتها وذهبت إلى مستشفى قوص بصحبة والدتها، عند دخولها قسم الولادة منعت الطبيب من الكشف عليها بحجة أنه رجل، وبعد فحصها من قبل الممرضات تبين أنها تضع "مخدة" على بطنها لإيهام الجميع بالحمل، وفور ذلك غادرت المستشفى، وتقدمت ببلاغ على إثر الحالة النفسية المسيطرة عليها.

الكلمات المفتاحية