الأربعاء 14 أبريل 2021
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

نزرع ما نأكل.. كيف تنهض مصر بالمشروعات الزراعية في عهد السيسي؟

المشروعات الزراعية
المشروعات الزراعية

تسعى مصر إلى استعادة مكانتها العريقة كدولة زراعية كبرى، لاسيما من خلال تنفيذ عدد من المشروعات التنموية العملاقة في مجال الزراعية، بهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي لمصر من الإنتاج الزراعي وتوفير نفقات الاستيراد.

ومؤخرًا تفقد الرئيس عبد الفتاح السيسي عدد من المشروعات القومية وعلى رأسها مشروع مستقبل مصر للإنتاج الزراعي باستصلاح ٥٠٠ ألف فدان على امتداد طريق محور الضبعة بالاتجاه الشمالي الغربي للجمهورية.

وتستعرض "الدستور" في السطور التالية أبرز المشروعات لتنموية الزراعية التي تجري الدولة تنفيذها في إطار تحقيق الاكتفاء لذاتي من الإنتاج الزراعي.

• 500 ألف فدان بالساحل الشمالي الغربي

ومؤخرًا تم إطلاق مبادرة استصلاح أراضي الساحل الشمالي الغربي ضمن برنامج "خطوة نحو المستقبل"، وتستهدف مبادرة استصلاح وزراعة ما يقرب من 500 ألف فدان، في إطار توجيهات الرئيس السيسي لتعظيم الفرص الإنتاجية الكامنة بمجال استصلاح الأراضي والإنتاج الزراعي ليصبح إضافة جديدة لسلسلة المشروعات القومية التنموية العملاقة التي تنفذها الدولة.

الهدف من المشروع هو توفير المنتجات الزراعية للسوق المحلي بجودة عالية وأسعار مناسبة، لتوفير نفقات الاستيراد للاستفادة منها في الاقتصاد القومي لدولة، بالإضافة إلى توفير آلاف من فرص العمل لكل فئات المواطنين نظرًا للأنشطة المتنوعة والفرص التي يوفرها المشروع.

يعد مشروع "المليون ونصف المليون فدان" الذي أطلقه الرئيس السيسي عام 2015 أحد المشروعات القومية العملاقة وواحدًا ضمن ركائز برنامج "خطوة نحو المستقبل" التي تجري الدولة على تنفيذه.

يستهدف مشروع المليون ونصف فدان إقامة سلسلة من القرى النموذجية، لمعالجة مشكلات الماضي وإقامة ريف مصري حديث، وفق خطط ودراسات علمية، ليصبح المشروع متكاملا من تنفيذ مجتمعات عمرانية بهدف توفير الوحدات السكنية وجميع المرافق اللازمة؛ من الخدمات الصحية والتعليمية، فضلا عن توافر النشاط الزراعي أو الصناعات المرتبطة بالزراعة مثل المنتجات الغذائية والتعبئة والتغليف وإنتاج الزيوت وغيرها، بالإضافة إلي

ينقسم المشروع على ثلاث مراحلة رئيسية؛ تضم الأولى 9 مناطق بإجمالي مساحات 500 ألف فدان، على أن يكون مصدر الري هو المياه الجوفية في أماكن مثل الفرافرة والري السطحي في مناطق أخرى ومنها توشكي.

وتشمل المرحلة الثانية من المشروع حوالي 9 مناطق بمساحات 490 ألف فدان تروى غالبيتها بالمياه الجوفية، على أن تأتي المرحلة الثالثة بإجمالي مساحات 510 آلاف فدان موزعة بين الفرافرة ومنطقة الطور بجنوب سيناء وغرب المنيا.

• 300 ألف فرصة عمل مختلفة بالصوب الزراعية

وفي إطار تطبيق الأساليب والطرق العلمية الحديثة في الزراعة واستصلاح الأراضي، نفذت مصر مشروع الصوب الزراعية، وهو أحد المشروعات التنموية العملاقة التي تتميز بقلة استهلاكها لمياه الري بنسبة 40%.

تسهم الصوب الزراعية في تلبية احتياجات التصدير من خلال إنتاج الصوب من الخضر والفاكهة التي تتميز، فضلا عن أن مشروع الصوب الزراعية يسهم في إنتاج التقاوي الزراعية، والحد من الاستيراد.

قُدرت مساحة المشروع على مساحة 100 ألف فدان في 7 مناطق مختلفة، فيما يوفر مشروع الصوب الزراعية أكثر من 300 ألف فرصة عمل للشباب من التخصصات المختلفة بناء على توزيع المشروع القومي لاستصلاح الأراضي.