رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 26 فبراير 2021 الموافق 14 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«رجال الأعمال» تتوقع «صعوبة» تحقيق معدلات نمو في الربع الأول من 2021

الثلاثاء 05/يناير/2021 - 08:14 م
أحمد الزيات
أحمد الزيات
أسماء إبراهيم
طباعة
قال أحمد الزيات، عضو لجنة التشييد والبناء بجمعية رجال الأعمال المصريين، إن تحقيق معدلات نمو في الربع الأول من 2021 سيكون صعبًا، فلم نلمس نتائج ايجابية كبيرة خاصة في استمرار حالة تخوف وعدم وجود الطمأنينة الكافية للمستثمرين في ضخ مزيد من الأموال بسبب استمرار تداعيات أزمة كورونا عالميًا.

وأكد الزيات، في تصريحات الثلاثاء، أن التحدي الحقيقي للحكومة في 2021 عدم توقف الإنتاج، لافتًا إلى أن جهود الدولة تنصب حاليًا في عدم اللجوء إلي توقف الجزئ وضمان استدامة عمل المصانع وشركات المقاولات والانشاءات، خاصة التي تشارك في تنفيذ المشاريع القومية للدولة.

وأكد أن القرض القادم من صندوق النقد الدولى من المتوقع أن يستغل معظمه في اعادة تمويل للشركات المشاركة في المشاريع القومية وخطوط الإنتاج المصانع وتوفير التدابير المالية اللازمة للحفاظ على قوة العمل والعمالة في مختلف القطاعات وخاصة الاكثر تضررا بالأزمة الراهنة.

وقال:"الحكومة ستركز علي دعم قطاع المقاولات والإنشاءات والمصانع بجانب ضخ مزيد من الأموال في القطاع السياحي للحفاظ علي العمال، لافتًا إلى أن من أهم النجاحات التي حققتها مصر أنها لم توقف النشاط الاقتصادي خلال أزمة كوفيد-19 ولم تسرح للعمالة.

أشار إلى النتائج الإيجابية غير المسبوقة التي حققتها القيادة السياسية علي مدار 6 سنوات الماضية علي مختلف الأصعدة في الاستقرار السياسي والأمني والاقتصادي، مضيفًا أن مصر هى الدولة الوحيدة في الشرق الأوسط التي استطاعت تحقيق معدلات نمو بالموجب خلال 2020 في فترة كورونا بواقع 3.6% مقارنة بتوقعات للنمو أكثر من 5% قبل الجائحة.

كما أن مصر استطاعت أن تحافظ علي التوزان ما بين المدفوعات والمصروفات بسبب عدة عوامل، أهمها تحويلات المصريين في الخارج والتي بلغت 30 مليار دولار العام السابق حيث مساهمة في عدم توسع الفجوة المالية خاصة العملات الأجنبية كما امتصة أزمة قطاع السياحة والسفر والذي كان يحقق للدولة من 12 إلي 15 مليار دولار في الأعوام السابقة.

وأضاف عضو جمعية رجال الأعمال المصريين أن مصر نجحت في تعدد مصادرها من العملة الأجنبية وتنوع اقتصادها بشكل ملحوظ من خلال طرح أول سندات خضراء في فترة هي الاسوأ بعد مرحلة الكساد العظيم.

تابع الزيات أن مصر استطاعت أن تحافظ علي النتائج الإيجابية للاصلاح الاقتصادي في عام 2020، رغم التحديات العالمية، فضلاُ عن مميزات أخرى مثل عائدات قناة السويس والتوسع في مشاريع الطاقات الجديدة والمتجددة واللوجستيك والنقل.