رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الخميس 28 يناير 2021 الموافق 15 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«سي إن إن»: مصر ملاذ آمن.. ووجهة مثالية للسياحة خلال تفشي كورونا

الخميس 31/ديسمبر/2020 - 09:45 ص
مصر ملاذ آمن
مصر ملاذ آمن
هدير سند
طباعة
نشرت شبكة "سي إن إن" الأمريكية تقريرا قالت فيه إن مصر تعد وجهة مناسبة للراغبين في السفر خلال تفشي فيروس كورونا، مشيرا إلى أن البلاد فرضت إجراءات احترازية ووقائية جديدة للحد من انتشار الوباء، إذ أن هناك قيود صارمة والزامية في كل مكان، وهو ما يجعلها آمنة للسياح من كل مكان.

ولفتت الشبكة الإخبارية العالمية، في تقريرها، المعنون "ما تحتاج إلى معرفته قبل السفر إلى مصر خلال جائحة كورونا"، إلى أن مصر تمتلك العديد من المواقع والمعالم السياحية الكبرى، وخصت بالذكر منها أهرامات الجيزة والمتاحف والمقاهي في القاهرة، ومنتجع دهب على شاطىء البحر الأحمر، والتي وصفته بأنه أرقى بقاع الغوص في العالم، ورشحته على موقعها ليكون الوجهة المثالية للسفر في العام المقبل.

ودعت الشبكة قرائها إلى استكشاف أبرز معالم مصر، من بينها صحاريها من خلال رحلات السفاري الطويلة في شمال إفريقيا، والاستمتاع برفاهية منتجعات الخمس نجوم مع الشواطئ الخاصة ذو المياه الزرقاء النقية، هذا إلى جانب المتحف المصري الكبير الذي طال انتظاره والمقرر افتتاحه في العام الجديد.

كما قدمت الشبكة في تقريرها على موقعها الإلكتروني قائمة خاصة لأفضل الأماكن والمعالم السياحية التي يمكن زيارتها في مصر ورشحتها لقرائها، إلى جانب أفضل الفنادق التي يمكن الإقامة بها.

ونوهت الشبكة إلى أنه منذ أن سمحت مصر باستئناف الرحلات الجوية الدولية في الأول من يوليو الماضي، وهي تتبع إجراءات السلامة والوقاية، حيث تشترط على جميع المسافرين القادمين إليها إظهار اختبار سلبي لفيروس كورونا، فضلا عن اختبار PCR سلبي يتم إجراؤه في غضون 72 ساعة من مغادرة البلاد، ويجب أن تكون الشهادة مكتوبة باللغتين الإنجليزية والعربية وختمها من قبل مختبر معتمد بالإضافة إلى تأمين صحي ساري المفعول يتم تقديمه عند الوصول.

وتابعت إنه كبديل لذلك، فإن الوافدين إلى المحافظات الساحلية، مثل جنوب سيناء والبحر الأحمر ومرسى مطروح الذين لا يستطيعون إظهار دليل على اختبارهم السلبي لفيروس كورونا يمكنهم الخضوع للاختبار والعزل في انتظار النتائج، وذلك بتكلفة 30 دولارًا، مؤكدة أن مصر تشترط على أولئك الذين ثبتت إصابتهم بالعزل لمدة 14 يومًا في منطقة مخصصة بالفندق.

وأضافت أن قناعات الوجه في مصر إلزامية ويجب ارتداؤها في جميع وسائل النقل العام وفي سيارات الأجرة، وكذلك في الأماكن العامة المغلقة، لافتة إلى أن هناك أيضًا قيود صارمة على التجمعات العامة، وأشارت أيضا إلى تخفيض مصر طاقتها الاستيعابية في الفنادق واتخاذ تدابير وقائية جديدة خاصة بالنظافة للحد من انتشار الفيروس.