رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الخميس 28 يناير 2021 الموافق 15 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«قومي البحوث»: التحول الرقمي لقطاع الزراعة يدفع عجلة التنمية المستدامة

الخميس 17/ديسمبر/2020 - 01:40 م
التحول الرقمي
التحول الرقمي
ا ش ا
طباعة
أكد رئيس المركز القومى للبحوث الدكتور محمد هاشم، أهمية التوسع في استخدام التقنيات الحديثة والرقمية في قطاع الزراعة لتوفير وإتاحة البيانات بدقة أكبر للمساعدة في اتخاذ القرارات الصحيحة ودفع عجلة التنمية الزراعية المستدامة وتطوير نظام العمل وبناء مصر الرقمية وبناء الاقتصاد الوطني وتحقيق الأمن الغذائى.

وقال رئيس المركز القومي للبحوث - اليوم الخميس خلال فعاليات مؤتمر( التقنيات الرقمية والحديثة في الزراعة.. آفاق مستقبلية)- إن هذا المؤتمر يأتي بناء على توجهات المركز حيث تمثل التقنيات الحديثة والرقمية من أهم الاتجاهات المستقبلية لتطبيقات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والاستشعار عن بعد والتطبيقات المحمولة والزراعة الإلكترونية والذكية لتقديم خدمات للمزارعين ولتبادل الخبرات وخاصة إدارة المعرفة فيما بعد (كورونا) للتقليل من بعض الآثار السلبية للوباء.

بدورها، أكدت الدكتورة وفاء حجاج رئيسة المؤتمر أهمية التوسع في استخدام التطبيقات الرقمية في المجال الزراعي لسرعة نقل التكنولوجيا والخدمات الزراعية للمزارعين ودعم الاقتصاد القومي وتحقيق الأمن الغذائي والتنمية المستدامة، وأشارت إلى أن فعاليات المؤتمر تناقش التحول الرقمي والثورة الصناعية الرابعة ووظائف المستقبل وإدارة المعرفة في الإرشاد الزراعي والزراعة الذكية والذكاء الاصطناعي لتطوير الزراعة والأقمار الصناعية والتغييرات المناخية واستراتيجية إدارة المياه ونظم الرى الذكي ودور التكنولوجيا الرقمية في مواجهة ندرة الأراضي وتكنولوجيا المعلومات والتنمية المستدامة.

واستعرض الدكتور كامل مصطفى المدير الإقليمي للمنظمة العربية للتنمية الزراعية دور المنظمة العربية للتنمية الزراعية في تعزيز أوضاع الأمن الغذائي العربي مع اهتمام خاص بالزراعة الذكية ومساهمتها في دفع الإنتاج والتنمية.

وقال إن تكنولوجيا المعلومات واستخدامات الإنترنت تحتل مركزا متقدما فى ادارة الاعمال وتطويرها حيث اتجه أصحاب الأعمال لإدخال تلك التقنيات والتكنولوجيات في جميع مراحل العمليات المختلفة لتبسيط عمليات جمع الموارد الزراعية واستخدام أجهزة الاستشعار وفحص ومراقبة نمو وتطور المحاصيل الزراعية للزراعة الذكية.

بدوره، أكد الدكتور هشام عفيفى استشاري ومحاضر أمن المعلومات والتحول الرقمي رئيس قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمؤسسة القادة، أن التحول الرقمي يعد من أهم التغييرات التي طرأت على العالم فى العقدين الأخيرين أو تحديدا ما يسمى بالثورة الصناعية الرابعة ونحن الآن فى ما يسمى بالعصر الرقمي.

وأوضح أن التحول الرقمي يوفر الكثير من الأموال والجهد والطاقة المهدرة، ولكنه يواجه مصاعب وتحديات شأن الكثير من الأمور الجديدة والمستحدثة، ومنها على سبيل المثال الميزانية الضخمة، البنية التحتية، الكفاءات المدربة، الحوكمة وأيضا القوانين والتشريعات الملائمة.

وأوصى المشاركون في المؤتمر بإنشاء قاعدة بيانات جغرافية على مستوى الجمهورية تشمل خرائط رقمية وصورا فضائية للرقعة الزراعية كما تشمل أنواع الزراعات وحجم المحاصيل وكميات المياه المستخدمة والدورة الزراعية.

وأكد المشاركون أهمية دعم المشروعات والدراسات البحثية التي تساعد على تطوير تقنيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتحول الرقمي والذكاء الاصطناعى والاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية والتقنيات الدقيقة وربطهما بالوضع الميداني في مجال الزراعة، وأوصوا بإنشاء منصة زراعية وخرائط رقمية تضم المراكز البحثية والمزارعين، إلى جانب تعزيز النظم الزراعية عن طريق بناء علم المعرفة (معرفة المزارعين) ومن خلال مساعدة أنظمة الزراعة على أن تصبح أكثر استدامة ودعم حق المزارعين.

وأكدت التوصيات أهمية استخدام تطبيقات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية، والتقنيات الحديثة وغير التقليدية في القطاع الزراعي، وتطبيقها في العديد من المجالات مثل تقدير المساحة المحصولية ومتابعة الزيادة في مساحات التوسع العمراني على الأراضي الزراعية على مراحل زمنية مختلفة وكذلك دراسة التوسع الزراعي، وتتبع مساحات الأراضي المستصلحة والمستزرعة حديثًا التي يتم إضافتها للرقعة الزراعية ودراسة ملوحة التربة دراسات تأكل الشواطئ دراسات غدق التربة وعوامل التدهور الأخرى.

ونظمت المؤتمر شعبة البحوث الزراعية والبيولوجية بالمركز تحت رعاية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات،والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية.