رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأربعاء 03 مارس 2021 الموافق 19 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

الصومال: مقتل 66 إثر اشتباكات مع حركة الشباب الإرهابية

الثلاثاء 01/ديسمبر/2020 - 09:46 م
حركة الشباب الإرهابية
حركة الشباب الإرهابية
وكالات
طباعة
أعلنت الصومال اليوم الثلاثاء ارتفاع حصيلة قتلى الاشتباكات التى وقعت أمس الإثنين، في البلاد بين القوات الحكومية وعناصر من ميليشيا حركة الشباب المتشددة إلى 66 شخصًا.

وتشمل حصيلة القتلى 51 متشددا و15 آخرين من الجنود الحكوميين أو من المدنيين المسلحين المحليين الذين شاركوا في القتال. وقالت الحكومة إن ستة من مسلحى حركة الشباب اعتقلوا أحياء.

وتشن حركة الشباب، المرتبطة بتنظيم القاعدة هجمات بصورة منتظمة على القواعد العسكرية والمباني الحكومية والفنادق في الصومال التي تموج بالصراعات. وبدأ القتال أمس الإثنين عندما هاجم مسلحو حركة الشباب بلدة "بعدوين" في منطقة مودوج الشمالية.

وبينما كانت الحكومة تحصي عدد القتلى، عرض أعضاء حركة الشباب مركبات عسكرية قالوا إنهم استولوا عليها أثناء الاشتباكات وزعمت حركة الشباب أمس الإثنين أن قواتها قتلت 53 من أفراد القوات الموالية للحكومة.

وكان عبدالعزيز كوجى وهو أحد كبار القادة العسكريين الصوماليين قد صرح أمس الإثنين عبر الهاتف، بأن مسلحى حركة الشباب هاجموا بلدة "بعدوين" في منطقة مودوج شمالي البلاد.

وأضاف: "أرسلنا أفرادًا من القوات المسلحة الصومالية لمساعدة السكان المحليين، وامتد القتال إلى عدة قرى".

وأفاد يوسف علي، وهو أحد الشيوخ المحليين، بالقول: "استولى مقاتلو الشباب على عدة أحياء في المنطقة لفترة وجيزة، لكنهم تراجعوا ويعسكرون حاليا خارج المنطقة، مع مخاوف من أن يهاجموا المنطقة مرة أخرى في أي وقت".

وتمارس حركة الشباب ضغوطا على المجتمعات المحلية لتسليم أسلحتها وشبابها من صغار السن للعمل كمقاتلين فى صفوفها.