رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الخميس 21 يناير 2021 الموافق 08 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«الاجتياح الوهابى وفرسان المواجهة».. جديد الكاتب محمد السنى

الأحد 29/نوفمبر/2020 - 12:09 ص
الاجتياح الوهابى
الاجتياح الوهابى وفرسان المواجهة
نضال ممدوح
طباعة
يصدر خلال أيام عن دار الأدهم للنشر والتوزيع٬ الجزء الثالث من كتاب "الأمة المصرية والوهابية - الاجتياح الوهابي وفرسان المواجهة" من تأليف محمد السني٬ والذي سبق وصدر له عن نفس الدار٬ الجزء الأول والثاني من الكتاب تحت عنواني: "الأمة المصرية والوهابية..تباين المسارات" و"الأمة المصرية والوهابية..مرحلة الغزو الفكري".

وقال "السني" في مقدمته للكتاب: "وصول المخلوع مبارك إلى السلطة كان كارثة تاريخية بكل ما تحمله الكلمة من معانٍ حيث إنه لم يمارس أو يمتلك أي خبرة سياسية قبل وصوله إلى الحكم، كما ساهمت صفاته الشخصية بشكل كبير في التجريف الشامل الفكري والثقافي والسياسي والعلمي الذي أصاب الأمة المصرية، وهو الأمر الذي تزامن وتكامل مع الشبورة الثقافية الوهابية الظلامية التكفيرية خلال عقدي الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي، كثقافة بديلة للأمة المصرية".

وتابع: "وقد استمر نظام مبارك في ترسيخ سياسات التبعية للرأسمالية الغربية، حيث تحول الانفتاح الاقتصادي الغير مدروس إلى نزيف لشرايين الاقتصاد المصري واقترن بنهب المال العام وبالفساد الحكومي الإداري والمالي، كما اعتمد النظام على كوادر إدارية فاسدة ومفسدة غذت بسلوكها الغضب الجماهيري المتصاعد ضد سياسات التخريب والإفقار، مما أدى إلى العديد من القلاقل الاجتماعية".

وأضاف: "من أجل تثبيت حكمه رأى مبارك أن يركز مواجهته مع التكفيريين المسلحين، فاصطدم بـ الجماعة الإسلامية وجماعة الجهاد، وما تفرع عنهما من خلايا وجماعات أخرى صغيرة، لكنه أفرج عن كل قادة الإخوان مرة ثانية وسمح بعودة مرشدهم عمر التلمساني من خارج البلاد وعدم ملاحقته قانونيًا، ودخل معهم في علاقة مريبة وكارثية".