رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الثلاثاء 19 يناير 2021 الموافق 06 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«تراثي حرفتي».. مبادرة سيدة لتعليم الفتيات فن حياكة الخوص (صور)

السبت 28/نوفمبر/2020 - 02:58 م
راندا سيف
راندا سيف
نور أيمن
طباعة
"من الطبيعة للطبيعة".. هكذا حاولت أن تسعى راندا سيف بمبادرتها التي أطلقت عليها "تراثى حرفتى"، وهى عبارة عن ورشة تدريبية صغيرة لتعليم فتيات قرية "بدخلو" بالوادي الجديد بمشاركة سيدات القرية وكبارهم المحترفات، فن حياكة الخوص.

وتهدف هذه المبادرة إلى إحياء الموروث الشعبى للأجيال القادمة ومنعها من الاندثار، والتي عملت عليها راندا سيف التي تقطن القاهرة ولكن تنتمي لنفس القرية.

قالت راندا الحاصلة على بكالوريوس تجارة، لـ"الدستور"، إنها تعشق الطبيعة والتراث بسبب نشأتها وترددها المستمر للوادي الجديد، قررت إنشاء مشروع بيئي "ركن الطبيعة" لإعادة تدوير مخلفات النخيل.

وأضافت أن ذلك المشروع سيحمي الطبيعة وسيحافظ على التراث، كما أنه يساعد السيدات اقتصاديا من خلال توفير العمل لهم بالمنزل، ويستطيعوا إنتاج قطع تصنع من إعادة تدوير مخلفات النخيل، مثل الشنط والمنتجات الخاصة بالموضة والاكسسوارات المنزلية وقطع الديكور المصنعة من الخوص، والمستوحاة كلها من التراث.

وتابعت: "بيتعلموا كمان صناعة الليف الطبيعي وقهوة نواة التمر وعسل التمر، وصابون التمر الطبيعي الغنى بالفيتامينات المعالج لمشاكل البشرة".. كما أن المبادرة تساعد على العديد من السلع والتي تم اختبارها ومطابقتها للمواصفات الأوروبية من قبل مصلحة الكيمياء.

وبسبب شغفها بالتراث القروي استطاعت أن تنجح في توفير فرص عمل كثيرة للسيدات من خلال حياكة الخوص، وأقدمت على مبادرة "تراثى حرفتى"، كما شاركت راندا أيضا كمتدربة لاعتزازها بهويتها، وتتطلع إلى تطوير الورشة لتعليم أكبر عدد من الفتيات العاشقات للفن والتراث.