رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 25 يناير 2021 الموافق 12 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

محافظ الفيوم يسلم 25 منزلًا بعد تطويرها بقرية السدح (صور)

الأربعاء 25/نوفمبر/2020 - 08:04 م
جريدة الدستور
الفيوم - زينب علاء
طباعة
سلم الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، يرافقه الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، عدد 25 منزلًا بعد تطويرها بقرية السدح التابعة للوحدة المحلية لقرية الحجر بإطسا، كما سلم 23 عقدًا لمشروعات صغيرة للأسر الأولى بالرعاية، بالتعاون بين مؤسستى صناع الخير والجود للتنمية، بتكلفة 3 ملايين جنيه.

يأتي ذلك في إطار المبادرة الرئاسية حياة كريمة، تخليدًا لذكرى الدكتور محسن عادل رئيس هيئة الاستثمار الأسبق، بحضور الأستاذ خالد عبد الفتاح مستشار وزيرة التضامن الاجتماعي، والاستاذ مصطفي زمزم رئيس مجلس أمناء مؤسسة صناع الخير للتنمية، والأستاذة رشا بلبع رئيس مجلس إدارة مؤسسة الجود للتنمية، والأستاذه إيمان أحمد ذكي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بالفيوم.

أعرب محافظ الفيوم ـ خلال حفل تسليم المنازل ـ عن بالغ سعادته لمشاركتة أهالي القرية فرحتهم بتطوير منازلهم، مشيرًا إلى أن إعادة إعمار المنازل بعزبة السدح جاء بالتنسيق بين مؤسستي صناع الخير والجود للتنمية، في إطار المشروع القومي "حياة كريمة " بما يجعل القرية من القرى الأكثر تطورًا من خلال التعاون المثمر والبناء بين قطاعات ومؤسسات الدولة الحكومية من جانب والجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني من جانب آخر بما يعود بالنفع على المواطن.

وأشاد المحافظ بالدور الإيجابي للمؤسستين في القطاعين الخدمي والتنموي، والوقوف بجانب الأولى بالرعاية من المواطنين ومتابعة العمل بالقرى الأكثر إحتياجًا، مؤكدًا على أن إعمار المنازل للأسر الأولى بالرعاية سيأتـى تباعًا بمختلف قرى مراكز المحافظة، لافتًا إلى أهمية توفير مشروعات وورش حرفية لأهالي القرى المطورة بجانب أعمال التطوير والتأهيل التى تتم بها، موجهًا رئيس مجلس مدين إطسا بتوفير قطعة أرض أملاك دولة بالقرية للبدء فى إجراءات تخصيصها لإنشاء مصنع للسجاد اليدوى عليها.

وأشار محافظ الفيوم إلى أن ما يتم تنفيذه من مشروعات عملاقة على أرض الواقع بالدولة المصرية خلال السنوات الست الماضية، يعد معجزة حقيقية بما تحمل الكلمة من معنى، مؤكدًا على العمل الجاد ومسارعة الزمن وبذل المزيد من الجهد، وأن يكون الجميع على قدر المسئولية، لافتًا إلى أهمية الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية للحد من الإصابة أو العدوى بفيروس كورونا المستجد.

كما التقى محافظ الفيوم عددًا من أهالي القرية واستمع لمطالبهم ومشكلاتهم التى تمثلت في رصف وتمهيد الطريق الرئيسي المؤدي إليهم، وزيادة مناسيب مياه الري، ووجه المحافظ بدراسة مشكلات ومطالب أهل القرية والعمل على إيجاد حلول إيجابية لها من خلال الجهات المعنية.

ومن جهته شكر رئيس مجلس أمناء مؤسسة صناع الخير، محافظ الفيوم لدعمه الدائم للعمل الخيري وقضايا المجتمع المدني، وتذليله كافة العقبات أمامهم لتنفيذ مشروعاتهم الخدمية بالقرى الأكثر احتياجًا، مشيرًا إلى أن عمليات الإعمار والتأهيل شملت 25 منزلًا بتكلفة 3 ملايين جنيه للأسر الأولى بالرعاية بقرية السدح، تخليدًا لذكرى الدكتور محسن عادل رئيس هيئة الاستثمار الأسبق.

وأضاف رئيس مجلس الأمناء بأن الأعمال تضمنت الإحلال والتجديد للمنازل وترميم الجدران وعمل الأسقف ونجارة الأبواب والشبابيك وأعمال المحارة والتشطيب، وأرضيات السيراميك للحمامات والمطابخ وتوصيل الكهرباء ومياه الشرب، فضلًا عن الفرش الكامل للمنازل بغرفتين ومطبخ وأجهزة كهربائية ( ثلاجة ـ بوتجاز ــ غسالة ) لكل منزل بجانب توفير 23 مشروعًا عبارة عن 10 رؤوس أبقار و9 رأس أغنام، وعدد 2 تروسيكل، وماكينة خياطة، وتجهيز محل بقالة.

وفي السياق نفسه، أشارت رئيس مؤسسة الجود إلى أنه تم تنظيم قافلة طبية مجانية للكشف عن الأمراض لأهالي القرية، وإنشاء فصول للتعليم المجتمعي، ومزمع إعداد حضانة للأطفال، مؤكدة على التنمية المستدامة بتوفير مشروعات تنموية لأهالي القرية في إطار المبادرة الرئاسية حياة كريمة.