رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 04 ديسمبر 2020 الموافق 19 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

واشنطن تدعو لمغادرة المقاتلين الأجانب في غضون 90 يومًا

الإثنين 26/أكتوبر/2020 - 06:07 م
مايك بومبيو
مايك بومبيو
عبير سليم
طباعة
أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الإثنين، ترحيبه باتفاق وقف إطلاق النارالدائم، الذي وقعه الفرقاء الليبيون في محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 الجمعة الماضية تحت إشراف الأمم المتحدة في جنيف.

أثنى بومبيو، في بيان صادر عن الخارجية الأمريكية، على القيادة الليبية من جميع الأطراف لاتخاذها هذه الخطوة التي وصفها بـ"الشجاعة"، معبرًا عن تقديره للدور الحيوي الذي لعبته المبعوثة الأممية بالإنابة ستيفاني ويليامز في تسهيل المحادثات.

وأكد بومبيو أهمية أن يستمر هذا التقدم وأن تدعم جميع أطراف النزاع هذا النجاح، كما ينص الاتفاق، مشددًا على أنه يجب على جميع المقاتلين الأجانب مغادرة البلاد في غضون 90 يومًا، والسماح لليبيين بتقرير مستقبلهم.

وأعرب عن تطلعه إلى نتائج منتدى الحوار السياسي الليبي المرتقب عقده في التاسع من نوفمبر المقبل، الذي تيسره الأمم المتحدة، في دعم نقل السلطة إلى سلطة تنفيذية جديدة للتحضير للانتخابات الوطنية.

كما أعرب إلى تطلعه أن يعين الأمين العام للأمم المتحدة سريعًا لمبعوث خاص جديد لليبيا؛ لضمان إحراز تقدم في جهود الأمم المتحدة لدعم المصالحة الوطنية الليبية.

ودعا جميع الليبيين إلى مواصلة البناء على الزخم الإيجابي لاتفاق وقف إطلاق النار، وكذلك جميع الجهات الخارجية إلى دعم هذه العملية.

كانت بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا، أعلنت الجمعة الماضي، توصل اللجنة العسكرية المشكلة من خمسة مسئولين عسكريين من قوات "الجيش الوطني" وقوات حكومة الوفاق إلى توافق حول "فتح طرق برية وجوية، وإيقاف الخطاب الإعلامي التحريضي، وتفادي التصعيد العسكري، وتبادل المحتجزين وإعادة هيكلة حراس المنشآت النفطية"، إضافة إلى "طرد المرتزقة خلال 90 يوما بعد تشكيل حكومة وحدة وطنية".

وسارعت الأطراف الليبية ودول إقليمية وغربية ومنظمات دولية في الإشادة بالاتفاق، كونه يشكل علامة فارقة في مستقبل ليبيا، حسبما رأته الأمم المتحدة.