رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 الموافق 09 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

الشعب يختار.. «الدستور» تتابع انطلاق انتخابات مجلس النواب فى 14 محافظة

الجمعة 23/أكتوبر/2020 - 08:05 م
الشعب يختار
الشعب يختار
طباعة
أعلن اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، عن انتهاء ١٤ محافظة من جميع الاستعدادات الخاصة بانطلاق انتخابات مجلس النواب، التى ستنطلق مرحلتها الأولى، غدا، وتستمر على مدار يومين، فى كل من: الجيزة والفيوم وبنى سويف والمنيا وأسوان والبحر الأحمر والإسكندرية والبحيرة ومطروح وأسيوط وسوهاج والوادى الجديد وقنا والأقصر.
وقال «شعراوى»، فى بيان، اليوم، إنه تم التنسيق مع جميع الوزارات والأجهزة المعنية بالانتخابات لتقديم جميع التيسيرات للمواطنين، وتوفير المناخ الآمن لهم للإدلاء بأصواتهم بكل حرية.
وأضاف أنه تابع تنفيذ جميع الاستعدادات الخاصة بالانتخابات مع المحافظين، ووجه إياهم، خلال الأيام الماضية، بالمرور الميدانى على اللجان، مع التنبيه على الأجهزة التنفيذية فى المحافظات بالانتهاء من التجهيزات، وإجراء الصيانة اللازمة لمقار اللجان الانتخابية، وتكثيف أعمال النظافة ورفع المخلفات والإشغالات، وتنفيذ عمليات التطهير والتعقيم فى محيط اللجان قبل التصويت وبعده، والالتزام بالتباعد الاجتماعى لحماية وسلامة المواطنين من فيروس «كورونا» خلال وجودهم أمام اللجان.
وأضاف: «المهمة الرئيسية للمحافظات هى توفير المناخ الآمن وكل سبل الراحة للمواطنين، للإدلاء بأصواتهم والقائمين على العملية الانتخابية من المشرفين والقضاة، وذلك بالتنسيق مع الأجهزة المعنية».
وشدد على أن المحليات تقف على مسافة واحدة من جميع المرشحين فى الانتخابات البرلمانية، مطالبًا رؤساء المراكز والمدن والأحياء ورؤساء الوحدات المحلية القروية بالحياد تجاه جميع المرشحين وعدم الانحياز لمرشح دون آخر.
وقال وزير التنمية المحلية إن غرفة العمليات وإدارة الأزمات فى الوزارة أتمت استعداداتها الخاصة بالانتخابات فى محافظات المرحلة الأولى، مشيرًا إلى التنسيق المستمر بين الغرفة وغرفة العمليات المركزية بمجلس الوزراء وغرف العمليات فى المحافظات، للتأكد من الانتهاء من جميع الاستعدادات الخاصة بتجهيز المقار الانتخابية، وإقامة المظلات اللازمة لانتظار الناخبين، وتوفير أماكن انتظار لائقة لكبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة أمام مقار اللجان خلال عملية التصويت، فضلًا عن تعقيم وتطهير اللجان والتزام المواطنين بارتداء الكمامات أثناء الإدلاء بالأصوات.
وشدد على أن المشاركة فى الانتخابات حق دستورى مهم لجميع المواطنين، لافتًا إلى الدور الإيجابى والمشاركة الفاعلة للمواطنين فى الاستحقاقات الدستورية السابقة، ما يعبر عن وعى المواطن المصرى وحرصه على التعبير عن رأيه بكل حرية.
ونوه بأهمية نقل الصورة الديمقراطية الحضارية للانتخابات البرلمانية ٢٠٢٠ لكل دول العالم، من خلال المشاركة الإيجابية فى التصويت بكل حرية.
ووجه «شعراوى» بتشكيل مجموعات شبابية فى المراكز والمدن والقرى لتوجيه وإرشاد الناخبين وتوعيتهم بالمشاركة فى الانتخابات والإدلاء بأصواتهم بكل حرية، مع المحافظة على التباعد الاجتماعى بين الناخبين، داعيًا الأجهزة التنفيذية فى المحافظات الـ١٤ إلى العمل بروح الفريق الواحد، خلال أيام الانتخابات، لظهور المحافظات فى هذا العرس الديمقراطى بالصورة اللائقة.

الإسكندرية: مولدات «ديزل» متنقلة لتجنب انقطاعات الكهرباء.. وأعمال تعقيم دورية

عقد اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، اجتماعًا مع جميع الأجهزة المشاركة فى الانتخابات، للوقوف على التجهيزات والإجراءات التى تم تنفيذها، حيث شدد على توفير أماكن انتظار لكبار السن وذوى الإعاقة، والأخذ فى الاعتبار الإجراءات الاحترازية والوقائية الخاصة بمواجهة فيروس كورونا المستجد واتباع اشتراطات التباعد، وتنفيذ أعمال التطهير والتعقيم للجان الفرعية بالمراكز الانتخابية.
وكلف المحافظ رؤساء الأحياء بالمرور على مواقع اللجان ومراجعة موقف النظافة والمخلفات والإشغالات بالقرب من لجان التصويت، وتلافى وجود أى تجمعات للمياه ومراجعة الإضاءة العامة خلال الفترات المسائية، مع تشكيل غرفة عمليات بكل حى، والتنسيق مع شركات المرافق على مدار ٢٤ ساعة، مع قيام شركة الكهرباء بتدعيم الأحياء بأطقم للتدخل السريع داخل كل حى، إضافة إلى فرق متنقلة.
كما كلف المحافظ، شركة توزيع الكهرباء بتنفيذ خطة لتجنب انقطاع التيار الكهربى عن المراكز الانتخابية وتوفير تغذية من المحطات البديلة فى حالة أى حدث عرضى، ورفع درجة الاستعداد وتوفير مولدات الديزل المتنقلة كمصدر تغذية بديل لمواجهة أى أزمة، والتنسيق مع الأحياء من خلال فرق الطوارئ.
وشدد المحافظ على شركة الكهرباء بتأمين اللجنة العامة وتوفير مغذيات بديلة للطوارئ، وكذلك تفعيل شركات المرافق «الصرف الصحى، والغاز، والاتصالات» لغرف العمليات وتوفير أطقم للتدخل السريع عند الاحتياج.
واستعرض المحافظ تقريرًا عن توفير عدد من الكراسى المتحركة لمساعدة كبار السن والمرضى على التصويت، فضلًا عن التشديد على رفع درجة الاستعداد بالإسعاف والمستشفيات المخصصة لتأمين عملية الاقتراع، وتوفير عدد من الأسرّة اللازمة بالمستشفيات لمواجهة أى حدث، مع قيام مديرية الشئون الصحية بالتنسيق مع الهيئة العامة للتأمين الصحى ومستشفيات جامعة الإسكندرية ومستشفيات القوات المسلحة فى حالة الضرورة.

البحيرة:لجان خاصة بالمرأة.. طوارئ بـ«الصحة» والحماية المدنية.. ومظلات للانتظار

رفعت الأجهزة التنفيذية والأمنية بمحافظة البحيرة درجة الاستعدادات، وتقدر الكتلة التصويتية بـ٤ ملايين و١٢ ألفًا و٣٣٨ ناخبًا، كما يبلغ عدد المراکز الانتخابية ٦٥٣ مركزًا، وعدد الدوائر ٩، واللجان الفرعية ١٢٩٦ لجنة.
وأكد اللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، التعاون والتنسيق بين جميع الجهات المعنية بالعملية الانتخابية ورفع درجة الاستعداد وانعقاد غرفة العمليات المركزية بالمحافظة للمتابعة على مدار الساعة وربطها مع غرف العمليات المشكلة بالوحدات المحلية بالمحافظة.
كما أكد توفير وسائل النقل اللازمة للتسهیل على المواطنين مع تخصيص أماكن مناسبة للانتظار أمام مقار اللجان، من بينها أماكن لكبار السن والمعاقين، فضلًا عن تخصيص لجان للمرأة.
وأشار إلى أن الوحدات المحلية والمديريات الخدمية والشركات أجرت تجهيزات لمقر كل لجنة، مع تعقيم جميع المقرات، فضلًا عن توفير كراسى ومظلات داخل المدارس، ورفع حالة الطوارئ بقطاعات الصحة والإسعاف والحماية المدنية وعدم السماح بأى إجازات خلال فترة التصويت.

مطروح: رفع المخلفات.. استراحات لانتظار الناخبين.. وتوفير أماكن لائقة لكبار السن

قال اللواء خالد شعيب، محافظ مطروح، إن المحافظة مستعدة لبدء التصويت بانتخابات مجلس النواب، بـ١٣٩ مركزًا انتخابيًا و١٦٥ لجنة فرعية على مستوى مدن ومراكز المحافظة الثمانية، مشيرًا إلى أن إجمالى عدد الناخبين بالمحافظة هو ٣٠١ ألف و٧٦٣ ناخبًا.
وأضاف أنه جرى رفع حالة الاستعداد القصوى بجميع أجهزة المحافظة، مع مراعاة اتخاذ جميع التدابير اللازمة لمواجهة جائحة فيروس كورونا، والحد من تزاحم الناخبين أمام اللجان وبما ييسر عليهم الإدلاء بأصواتهم بسهولة، وتوفير جميع سبل الراحة للناخبين وجميع القائمين على العملية الانتخابية من المشرفين والقضاة.
ووجه محافظ مطروح رؤساء المراكز والمدن بتكثيف أعمال النظافة ورفع المخلفات فى محيط اللجان، مع التطهير والتعقيم للجان قبل التصويت وبعده، ومراعاة التباعد الاجتماعى ومراقبة المسافات الآمنة بين الناخبين، مع إقامة المظلات والاستراحات لانتظار الناخبين وتوفير أماكن لائقة لكبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة أمام مراكز الاقتراع، مع المرور على جميع المراكز الانتخابية للتأكد من جاهزيتها وعدم وجود أى معوقات، وتوفير الخدمات بالمقار الانتخابية للتيسير على الناخبين للإدلاء بأصواتهم.
وشدد على تفعيل دور غرفة العمليات بالوحدات المحلية لمراكز ومدن المحافظة ومديريات الخدمات على مدار الساعة، لتكون على اتصال دائم ومستمر مع غرفة العمليات الرئيسية بالمحافظة لمتابعة الأحداث أولًا بأول وتذليل أى عقبات، مشيرًا إلى توفير جميع الإمكانات والتجهيزات اللازمة للخروج بالعملية الانتخابية بالمحافظة بشكل حضارى ولائق، مع حث المواطنين على النزول والمشاركة الإيجابية لاستكمال مسيرة التنمية.
وأكد التزام الجهاز التنفيذى بالمحافظة بالحيادية والشفافية والوقوف على مسافة واحدة مع جميع المرشحين.

الجيزة: ١٦٧ سيارة إسعاف جاهزة للتدخل.. وكرسى متحرك بكل مقر

أعلن اللواء أحمد راشد، محافظ الجيزة، عن تشكيل غرفة عمليات مركزية برئاسة السكرتير العام للمحافظة، بهدف التنسيق والربط مع كل الجهات المعنية وإعداد المقرات الانتخابية لاستقبال الناخبين.
وقال «راشد» إنه سيتم اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية والوقائية ضد فيروس كورونا، من بينها توفير عدد كافٍ من المقاعد فى المدارس، ومراعاة التباعد الاجتماعى بين الناخبين، بالإضافة إلى إلزامهم بارتداء الكمامات، والتأكد من توافر وسائل التعقيم والتطهير فى مدخل المقرات الانتخابية.
وأشار المحافظ إلى أنه تمت مراجعة أعمال الصيانة بالمدارس، والتأكد من صلاحية الأبواب الخارجية ودورات المياه والإنارة، وتوافر حجرة محكمة لتأمين صناديق الاقتراع، وحجرة لمبيت قوات التأمين، وتوافر طفايات الحريق وكشاف طوارئ.
وقال «راشد» إنه سيتم توفير أماكن انتظار للمواطنين وكبار السن وعمل مظلات ومراجعة وسائل الإطفاء والإنارة الداخلية باللجان العامة والمراكز الانتخابية، فضلًا عن توفير مصدر احتياطى للتيار الكهربائى وتدبير كرسى متحرك بكل مقر، بالتنسيق مع الإدارات الصحية.
ووجه المحافظ مديرية الشئون الصحية برفع درجة الاستعداد فى المستشفيات والتنسيق مع مرفق الإسعاف لنشر سيارات الإسعاف وتوزيعها بالقرب من المراكز الانتخابية لمواجهة أى طارئ، مشيرًا إلى أنه سيتم نشر ١٦٧ سيارة مجهزة للتحرك فى أى وقت حسب الحاجة إليها.
وذكر أنه تم تكثيف أعمال النظافة العامة والتعقيم والتطهير خارج وداخل اللجان وإنارة المداخل ومراجعة كفاءة الإنارة بالطرق والشوارع المؤدية للمقرات الانتخابية، وتجهيز مولدات كهرباء بديلة حال انقطاع التيار باللجنة، وتدبير عدد كافٍ من الكشافات الكهربائية بالتنسيق مع الإدارات التعليمية.
كما وجه «راشد» الوحدات المحلية والمديريات الخدمية بالوقوف على مسافة واحدة من جميع المرشحين، تأكيدًا للحيادية والشفافية، وتشجيعًا للمواطنين على المشاركة فى الانتخابات بفاعلية من خلال توفير وسائل المواصلات لنقل الناخبين إلى مقرات اللجان.
وناشد المحافظ المواطنين بضرورة المشاركة الإيجابية فى الانتخابات، مؤكدًا أنها واجب وطنى يجب على الجميع المشاركة فيه.

الفيوم:تكثيف حملات النظافة بمحيط المدارس والطرق المؤدية إليها.. والالتزام بالتباعد الاجتماعى

استعدت مراكز الفيوم للعملية الانتخابية ورفعت حالة الطوارئ لاستكمال الاستحقاق الدستورى.
وترأس مراد مسعود، رئيس مركز ومدينة إبشواى، اجتماع المجلس التنفيذى، الذى عُقد فى قاعة الاجتماعات داخل غرفة العمليات المركزية، بحضور رؤساء الوحدات المحلية القروية ومديرى القطاعات الخدمية بدائرة المركز.
وتابع «مسعود»، التجهيزات استعدادًا للانتخابات والتأكد من توافر كل المرافق بالمدارس المخصصة كلجان انتخابات وسبل الراحة للمواطنين، بالإضافة إلى تسليم المدارس مولدات كهربائية وكذلك كل تجهيزات تسكين قوات التأمين وتوفير المتطلبات الأساسية.
وشدد على الحيادية التامة والوقوف على مسافة واحدة من جميع المرشحين، بالإضافة لتكثيف أعمال النظافة داخل وخارج اللجان، وتوفير كراسى متحركة بكل لجنة لكبار السن من الناخبين، واستمرار أعمال الرصد والتدخل فورًا للتصدى لأى أعمال بناء مخالف استغلالًا لانشغال الدولة بسير العملية الانتخابية.
من جهته، كلف المهندس محمود هاشم، رئيس مركز ومدينة سنورس، نواب رئيس المركز ورؤساء القرى بالمرور ومتابعة سير العمل فى المدارس وتطبيق الإجراءات الاحترازية بها، وكذلك التنسيق مع مسئولى التربية والتعليم والجهات الحكومية الأخرى، للتأكد من توافر المرافق الأساسية والتجهيزات اللازمة بالمدارس.
وشدد «هاشم»، على ضرورة تكثيف حملات النظافة بمحيط المدارس والطرق المؤدية إليها، والاستعداد التام والتأكد من سلامة معدات الوحدات المحلية، والتنسيق مع مسئولى شركات مياه الشرب والصرف الصحى والكهرباء والرى وغيرها من الجهات الحكومية المختصة، لمواجهة ظروف الطقس والأمطار المتوقعة.
كما أصدر خالد فراج، رئيس مركز ومدينة إطسا، توجيهاته إلى جميع الأجهزة التنفيذية برفع درجة الاستعداد، مشددًا على ضرورة الصيانة اللازمة لمقار اللجان الانتخابية وتكثيف أعمال النظافة ورفع المخلفات والإشغالات، وعمليات التطهير والتعقيم فى محيط اللجان قبل التصويت وبعده.
ووجه «فراج»، بالتقيد التام بالمسافات الآمنة والتباعد الاجتماعى أمام مراكز الاقتراع ومراقبة المسافات بين الناخبين، وتوفير الاحتياجات الإدارية لرؤساء اللجان الفرعية والقضاة.
كما وجه بمراجعة الدروس المستفادة من عملية تنظيم انتخابات مجلس الشيوخ الأخيرة، لتلافى أى سلبيات أو معوقات والعمل على تذليلها والاستفادة من الإيجابيات التى تحققت، مشددًا على ضرورة التنسيق والتعاون بين جميع الجهات المعنية والعمل بروح الفريق الواحد لضمان نجاح العملية الانتخابية.

أسيوط: التصويت بـ914 لجنة فرعية موزعة على 13 مركزًا إداريًا وحيًا

أكد اللواء عصام سعد، محافظ أسيوط، أن المحافظة أنهت جميع استعداداتها لبدء التصويت بانتخابات مجلس النواب، والتى تضمنت التنسيق مع مديرية التربية والتعليم ورؤساء المراكز والمدن والأحياء، لتطهير وتعقيم مقرات ولجان الانتخابات، وإنشاء مظلات وبوابات التعقيم وتوفير الكراسى المتحركة لكبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة أمام اللجان.
وقال «سعد» إن الاستعدادات تضمنت- أيضًا- التأكد من سلامة وسائل الإطفاء بجميع اللجان والتهوية الجيدة والإنارة وفرش وتجهيز جميع اللجان وأماكن انتظار المواطنين لمنع التزاحم على اللجان، مشددًا على الالتزام بتطبيق جميع الإجراءات الاحترازية، للحد من انتشار فيروس كورونا.
وذكر أن المحافظة بجميع أجهزتها استعدت لاستقبال الاستحقاق الديمقراطى وتذليل جميع العقبات لضمان سير عملية الانتخابات وتسهيل عملية وصول الناخبين لمقرات الانتخاب، وتأكدت من استعداد جميع غرف العمليات بالمراكز والأحياء وانعقاد غرفة العمليات المركزية على مدار ٢٤ ساعة، وتفعيل خطط الطوارئ لمديرية الصحة ووضع جميع المستشفيات فى حالة استعداد قصوى خلال فترة الانتخابات، وكذلك مرافق «الإسعاف وشبكات الكهرباء ومياه الشرب والصرف الصحى والغاز»، فضلًا عن استعدادات إدارات الحماية المدنية والمرور وشرطة النجدة.
وأشار إلى أن عدد الناخبين الذين لهم حق التصويت فى انتخابات مجلس النواب والمقيدين بجداول الناخبين بمحافظة أسيوط يبلغ مليونين و٧٦٦ ألفًا و٩٥٥ ناخبًا، سيدلون بأصواتهم فى ٩١٤ لجنة فرعية بجميع أنحاء المحافظة، موزعة على ١٣ مركزًا إداريًا وحيًا، إضافة إلى مدينة أسيوط الجديدة.

سوهاج: انعقاد غرف عمليات بالوحدات المحلية

قال اللواء طارق الفقى، محافظ سوهاج، إن المحافظة رفعت درجة الاستعداد القصوى وأنهت التجهيزات الخاصة بالانتخابات، مشيرًا إلى أن إجمالى عدد الناخبين بسوهاج يبلغ ٣ ملايين و٧٤ ألفًا و٢٠٥ مواطنين، سيدلون بأصواتهم فى ٨ دوائر انتخابية، و٦٨٨ مركزًا انتخابيًا و١٠٨١ لجنة فرعية.
ووجه «الفقى»، الأجهزة المعنية بالمحافظة بتجهيز المقرات الانتخابية وفقًا للكشوف المرسلة، وتطهير المقرات ومحيطها قبل بدء الانتخابات وبنهاية كل يوم انتخابى، وتجهيز غرف عمليات فرعية بكل وحدة محلية وربطها بغرفة العمليات الرئيسية بالمحافظة، وذلك للتنسيق مع غرف العمليات بوزارة التنمية المحلية ومجلس الوزراء.
كما وجه المحافظ، رؤساء الوحدات المحلية بتكثيف أعمال النظافة ورفع الإشغالات من محيط اللجان، وتجهيز أماكن انتظار الناخبين أمام مقر اللجان الفرعية لحمايتهم من أشعة الشمس، وتوفير كرسى متحرك بكل لجنة لمساعدة كبار السن وذوى الإعاقة، والحرص على وجود مسافات كافية بين الناخبين ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

البحر الأحمر:«الانتشار السريع» تتأهب لمواجهة أى حادث.. وتعقيم للجان

قال اللواء إيهاب رأفت، رئيس مدينة رأس غارب، إنه جرى تشكيل لجنة للمرور على المقرات الانتخابية للتأكد من جاهزيتها لاستقبال الناخبين، وكذا التأكد من جاهزية دورات المياه وأماكن الانتظار وتجهيز أماكن مخصصة لانتظار كبار السن، مشيرًا إلى أنه جرى الانتهاء من أعمال الصيانة بجميع اللجان الانتخابية، ورفع كفاءة الشوارع المحيطة بها، عبر صيانة أعمدة الكهرباء.
فى السياق، اجتمع الدكتور تامر مرعى، وكيل وزارة الصحة بالبحر الأحمر، بمديرى الإدارات الصحية والإدارات الفنية، لرفع درجة الاستعداد القصوى بجميع منافذ تقديم الخدمة الطبية، من المستشفيات والوحدات الصحية بالمحافظة، استعدادًا للانتخابات.
وأوضح «مرعى» أنه جرى التأكيد أن يكون مدير كل منشأة صحية، أو من ينوب عنه، موجودًا بها طوال فترة التصويت، مع موافاة المديرية بجدول إشرافى لكل مستشفى وإدارة صحية، وزيادة أفراد الطاقم الطبى وعمل نوبتجيات.
وأشار إلى أنه جرى التأكيد على مديرى المستشفيات والإدارات جاهزية مصادر المياه والصرف والكهرباء، وجاهزية المولدات الكهربائية وتوافر الوقود الكافى، والتأكد من توافر الأكسجين لحالات الطوارئ، وعمل الصيانة الدورية لـ«التانكات»، والتأكد من توافر جميع الأدوية والمستلزمات الطبية وفصائل الدم ومشتقاته والطعوم والأمصال بجميع المنافذ، إضافة إلى انعقاد غرفة الأزمات والكوارث على مدار الساعة، برئاسة وكيل الوزارة، وعضوية مديرى الإدارات الفنية.
وكلف وكيل وزارة الصحة الإدارة العامة لمكافحة الأمراض المتوطنة ومكافحة ناقلات الأمراض بتطهير وتعقيم جميع المقار الانتخابية بالمحافظة، إلى جانب تجهيز فرق الانتشار السريع فى حال حدوث أى طوارئ، والتنسيق مع مرفق الإسعاف لتغطية الأماكن الحيوية ومداخل ومخارج المدن تحسبًا لأى أحداث طارئة.

الوادى الجديد: توفير المطهرات والكمامات الطبية

استعدت محافظة الوادى الجديد لبدء التصويت بالانتخابات من خلال تجهيز ٦٠ لجنة انتخابية على مستوى مراكز المحافظة الإدارية الخمسة.
ووفرت المحافظة أجهزة لرش وتعقيم اللجان الانتخابية وتطهيرها بجميع مراكز المحافظة لاستقبال الناخبين، إضافة إلى تطهير ورش استراحات القضاة والقائمين على سير العملية الانتخابية باللجان، وتوفير المطهرات والكمامات الطبية لضمان الوقاية من الإصابة بفيروس «كورونا المستجد»، وحماية الناخبين أثناء التصويت، وكذلك القائمين على سير العملية الانتخابية.
وشكّلت المحافظة غرفة عمليات رئيسية لضمان متابعة سير العملية الانتخابية دون عوائق، ولتوفير سبل الراحة للناخبين ورؤساء اللجان وجميع المشاركين فى الانتخابات، وسط التزام المرشحين بفترة الصمت الانتخابى قبيل بدء انتخابات مجلس النواب بالداخل، إضافة إلى تشكيل غرفة عمليات ومتابعة بقطاع التربية والتعليم لمتابعة سير الانتخابات فى المدارس التى بها لجان انتخابات، وضمان توافر جميع المستلزمات والخدمات بالمدارس التى بها لجان انتخابية.

المنيا: توجيهات بالوقوف على الحياد بين المرشحين

أنهت محافظة المنيا استعداداتها الخاصة بإجراء انتخابات مجلس النواب، ورفعت حالة الاستعداد للدرجة القصوى، مع مراعاة اتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة جائحة فيروس كورونا، من خلال الحد من تزاحم الناخبين أمام اللجان، وبما ييسر عليهم الإدلاء بأصواتهم. وقال المحافظ، اللواء أسامة القاضى، إن المحافظة استعدت بتجهيز ٥١١ مركزًا انتخابيًا و١٠٩٩ مقرًا على مستوى المحافظة، وأجرى المحافظ جولة تفقدية، لعدد من مقار اللجان أكد خلالها أهمية الحياد والوقوف على مسافة واحدة من جميع المرشحين، مشددًا على توفير جميع الإمكانات والتجهيزات اللازمة للخروج بالعملية الانتخابية بشكل حضارى ولائق.

أسوان: اللجان فى الدور الأرضى تيسيرًا على الأهالى

وجه اللواء أشرف عطية، محافظ أسوان، بتشكيل لجان من المحافظة للمرور المفاجئ على مقار اللجان الانتخابية، بخلاف مروره شخصيًا لمتابعة جاهزيتها.
وأكد «عطية» أهمية توفير المناخ الملائم للناخبين للإدلاء بأصواتهم فى سهولة تامة من خلال وضع جميع اللجان فى الدور الأرضى، لتسهيل حركة دخول وخروج كبار السن والسيدات وذوى الاحتياجات الخاصة، وتوفير كل وسائل الراحة من المظلات والمقاعد والمبردات ووسائل التهوية المناسبة، وإذاعة الأغانى الوطنية لرفع الروح المعنوية.

بنى سويف: رفع درجة الاستعداد بجميع المستشفيات

شدد الدكتور محمد هانى غنيم، محافظ بنى سويف، على أن هناك مراجعة يومية للتأكد من كل إجراءات العملية الانتخابية، مشيرًا إلى أن العدد الإجمالى للناخبين يبلغ مليونًا و٨٨٣ ألفًا و٣٥٤ ناخبًا وناخبة لهم حق التصويت، فى ٤٨١ مركزًا بإجمالى ٦٩٢ لجنة فرعية على مستوى مراكز ومدن المحافظة. وقال «غنيم» إنه تم تكليف مسئولى إدارة الأزمات لتفعيل غرفة العمليات الرئيسية بالمحافظة قبل بداية الانتخابات، وربطها مع غرف العمليات الفرعية بكل مراكز المدن ومديريات الخدمات لسرعة تداول المعلومات وتلقى الشكاوى والتنسيق مع مديرية الأمن فى هذا الشأن. وأضاف أنه تم رفع درجة الاستعداد التام بكل المستشفيات، ووضع خطة للطوارئ.

قنا: توزيع وحدات الإسعاف للتعامل الفورى مع أى طوارئ

قال اللواء أشرف غريب الداودى، محافظ قنا، إن المحافظة جهزت ٣٣٩ مركزًا انتخابيًا و٦٧٠ لجنة فرعية، مشيرًا إلى مروره على جميع المقرات للتأكد من استيفائها كل التجهيزات، على مستوى النظافة وتطبيق الإجراءات الاحترازية، وتوفير مصدر طاقة بديل، وكراسى متحركة لذوى الاحتياجات الخاصة، وإقامة استراحات ومظلات لكبار السن حتى يتسنى للمواطنين الإدلاء بأصواتهم فى سهولة ويسر، مع الالتزام بالمسافات البينية، للحد من انتشار فيروس كورونا بين المواطنين أثناء المشاركة فى الانتخابات.
ووجه «الداودى» مسئولى المحافظة بالتأكد من تجهيز أماكن إقامة المشرفين على العملية الانتخابية من قضاة ومراقبين وقوات التأمين، وتوفير كل وسائل الإعاشة لهم، مشددًا على أن المحافظة وأجهزتها التنفيذية تقف على مسافة واحدة من جميع المرشحين، وأن دورهم يقتصر على تنظيم العملية الانتخابية، والتأكد من إجرائها دون أى عوائق، سواء للمشرفين عليها أو الناخبين.
وذكر أن المشاركة فى الانتخابات حق دستورى لجميع المواطنين، وأن المحافظة حريصة على أن يؤدى المواطنون دورهم فى سهولة ويسر، مطالبًا الجميع العمل بروح الفريق الواحد خلال أيام الانتخابات، لتظهر محافظة قنا فى هذا العرس الديمقراطى بالصورة اللائقة المعهودة عنها.
وأشار المحافظ إلى أنه سيتم ربط غرف العمليات الفرعية بكل مراكز المدن ومديريات الخدمات بغرفة العمليات الرئيسية للمحافظة، لسرعة تداول المعلومات وتلقى الشكاوى والتنسيق مع مديرية الأمن فى هذا الشأن، ورفع درجة الاستعداد التام بكل المستشفيات وتوزيع وحدات الإسعاف على المقرات الانتخابية للتعامل الفورى فى حالة حدوث أى طوارئ.