رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الخميس 29 أكتوبر 2020 الموافق 12 ربيع الأول 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

روشتة «الغيطانى» لإصلاح الأزهر وتجديد الخطاب الدينى

الأحد 18/أكتوبر/2020 - 01:49 م
الغيطاني
الغيطاني
نضال ممدوح
طباعة
لم يكل الكاتب الروائي جمال الغيطاني٬ والذي تحل اليوم الذكرى الخامسة لمغادرته عالمنا٬ من حمل مصباح التنوير ومحاربة الأفكار المتطرفة عبر رواياته.

وفي أحد حواراته الصحفية قدم الغيطاني روشتة لإصلاح الأزهر وتجديد الخطاب الديني: "فيه كارثة ثقافية في مصر، مصر بتمارس دورها طول تاريخها من خلال دورها الثقافي، يعني إحنا كان دورنا ريادي في العالم العربي من خلال الثقافة، مش من خلال جيش ولا من خلال اقتصاد، لكن تم التفريط في هذا الدور الثقافي، ولما باتكلم عن الدور الثقافي باتكلم على حاجات مختلفة، منها مثلا الأزهر، إحنا الحكومة -بقصر نظر- طوعت الأزهر، وخسرت الأزهر، هو ما زال له اسمه، ولذلك أنا أتمنى إعادة الأزهر إلى دوره التقليدي، أن يتم انتخاب شيخ الأزهر، أن يتحول الأزهر إلى جامعة للعلوم الشرعية، والعلوم المرتبطة بالأدب العربي والفلسفة الإسلامية، وأن تتخفف جامعة الأزهر من الكليات مثل الصيدلة والطب والهندسة، دول موجودين في أي جامعة، ويرجع الأزهر لممارسة دوره القديم، لأن الأزهر بنى سمعته خلال مئات السنين، ودي مسألة مانقدرش نعملها في يوم وليلة٬ ده جزء".

يواصل "الغيطاني" روشتته لإصلاح الأزهر: "الجزء التاني التعليم.. التعليم عندنا فيه محنة. عندك تعليم خاص بلغات أجنبية بيطلع ناس مش عارفين حاجة، هيشكلوا جيل كامل بعد كده، وفيه التعليم الحكومي الردىء، فالقضية هنا ليها شق تاني اللي هو خاص بالتعليم، وبعدين تأتي بعد كده قضية الإعلام، اللي المفروض يكون مساند للثقافة، إعلامنا لغاية دلوقتي دعائي، يعني بيعتمد على أسلوب الدعاية أو البروباجندا، يعني المفروض كان التليفزيون يساند الكتاب، التليفزيون لا يقوم بهذا الدور".